امراض الحمل

امراض الحمل التي تؤثر على الجنين وطرق الوقاية منها

خلال  شهور الحمل، تشعر المرأة بالقلق بشأن الإصابة بالأمراض والعدوى من كل من حولها خوفاً على صحتها وصحة الجنين، وفي الواقع؛ هناك بالفعل الكثير من الامراض التي تصيب الحامل وتؤثر على الجنين وعلى نموه بشكل طبيعي داخل رحم الأم  وفيما يلى نحاول أن نذكر لكم مجموعة من أهم امراض الحمل والالتهابات التي تصيب المرأة في فترى الحمل وطرق الوقاية منها حتى لا تتسبب في أي أضرار للجنين.

أهم امراض الحمل التي تصيب الحامل وتؤثر على الجنين

العدوى المهبلية أثناء الحمل

المرأة خلال الحمل تصبح أكثر عرضة لبعض الأنواع من الالتهابات والعدوى المهبلية، وقد يحدث لها مضاعفات أكثر شدة إذا تركت العدوى دون علاج، ولهذا يجب عليها أن تتواصل مع الطبيب فور إصابتها بواحدة من الالتهابات التالية:

امراض الحمل
امراض الحمل

التهابات الخميرة المهبلية

عدوى الخميرة المهبلية أو الفطر المهبلي هو وجود فطر يسمى المبيضات في المهبل، ويمكن الإصابة به اثناء الحمل بسبب وجود تغيرات في الجهاز المناعي للمرأة، كما ينتج هذا الفطر أيضاً بسبب زيادة إنتاج هرمون الجليكوجين، وارتفاع نسب هرمون الاستروجين.

ووفقاً لدراسات طبية أجريت عام 2015، ذكر الأطباء أن %20  من النساء جميعاً لديهن المبيضات، ولكن ترتفع نسب الإصابة في الحوامل بنسبة 30 % ويذكر أن التهابات الخميرة المهبلية تزيد بشكل ملحوظ خلال المرحلة الثانية والثالثة من الحمل أي بداية من الشهر الرابع للحمل.

وتشمل الأعراض الأكثر شيوعًا لعدوى الخميرة المهبلية ما يلي:

  • حكة حول المهبل أو الفرج.
  • إفرازات مهبلية بيضاء سميكة مثل الجبن.
  • رائحة الخبز أو البيرة القادمة من المهبل.
  • ألم أو حرق داخل أو حول المهبل.
  • ألم أو حرق أثناء الجماع.

لا يمكن للمرأة استخدام الأدوية بدون استشارة الطبيب لعلاج عدوى الخميرة المهبلية، حيث أنه من اللازم الحصول على تشخيص قبل بدء العلاج حيث يمكن الخلط بين أنواع العدوى المهبلية الأخرى، مثل التهاب المهبل الجرثومي والكلاميديا.

التهاب المهبل الجرثومي

البكتيرية المهبلية (BV) هي عدوى بكتيرية يمكن علاجها بسهولة و تشمل الأعراض ما يلي:

  • حكة أو حرق أو ألم في المهبل أو الفرج.
  • رائحة كريهة منبعثة من المهبل.
  • رائحة كريهة بعد الجماع.
  • كمية كبيرة من الإفرازات المهبلية ذات لون رمادي.
  • إذا ترك التهاب المهبل الجرثومي دون علاج أثناء الحمل، قد يؤدي ذلك إلى الولادة المبكرة وانخفاض الوزن عند الولادة.
امراض الحمل
امراض الحمل

 عدوى الرحم أثناء الحمل

انتقال الالتهابات والعدوى من المهبل للرحم من امراض الحمل الخطيرة لعدة أسباب:

  • قد تؤثر العدوى على المشيمة وتضر بالطفل.
  • تسبب العدوى الولادة المبكرة للجنين.
  • تؤدي عدوى الرحم إلى تشوهات في الأجنة.

علاج عدوى الرحم:

يشمل علاج عدوى الرحم تناول المرأة للمضادات الحيوية، وقد يتطلب الأمر الدخول إلى المستشفى بسبب ارتفاع درجة حرارة المرأة ، فيقوم الطبيب بمراقبة الجنين، و إذا كانت الأعراض شديدة والمخاطر على الأم كبيرة، قد يوصي الطبيب بالولادة القيصرية المبكرة.

الأمراض الجلدية والحساسية اثناء الحمل

تتسبب التغيرات الهرمونية اثناء الحمل في إصابة المرأة بالتهابات جلدية وأمراض مثل:

  • الإكزيما أو الجلد الجاف.
  • التهاب النسيج الخلوي للجلد مما يسبب نزيف الجلد.
  • متلازمة سويت وهو مرض نادر في الجلد يسبب كدمات مؤلمة على الرقبة والذراعين واليدين بسبب ارتفاع حاد في كرات الدم البيضاء.

 الفيروسات  الخطيرة على المرأة اثناء الحمل

هناك قائمة كبيرة من الفيروسات التي يجب أن تعمل المرأة على الوقاية منها اثناء فترة الحمل ومنها  :

  • الأنفلونزا.
  • التهاب الكبد E، وهو شكل فيروسي معتدل عادة من التهاب الكبد.
  • الهربس : بما في ذلك فيروس الهربس البسيط (HSV) وفيروس الحماق النطاقي (VZV).
  • الليستيريا : التي يمكن أن تسبب التسمم الغذائي.
  • الحصبة.
  • فيروس نقص المناعة البشرية.

 كيف يتأثر الجنين بهذه الأمراض؟

هناك عديد من المخاطر الناتجة من إصابة الأم بواحدة من تلك العدوى والفيروسات أثناء الحمل بدايتها ضعف الأم؛ مما يجعل جسدها أقل قدرة على رعاية الطفل، وقد يحتاج الأمر لاستخدام الأم أدوية قد تضر الجنين.

  • كما يمكن أن يَضُر الطفل بشكل مباشر إذا ما تسببت تلك الأمراض في حدوث تشوهات خلقية للجنين.
  • يمكن أن تؤدي  هذه الأمراض إلى الولادة المبكرة أو الإجهاض.
  • تتسبب العدوى بالتهاب الكلاميديا بحدوث التهابات العين والالتهاب الرئوي للجنين.
  • إصابة الأم بمرض السيلان يسبب تلوث السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين مما قد يسبب الولادة المبكرة، وتؤدي إلى عدوى العين والعمى إذا لم يتم علاجه بشكل سريع.
  • إصابة الأم بعدوى الحمامى العدائية أو ما يسمى بالمرض الخامس قد يؤدي إلى الإجهاض أو يسبب فقر دم الجنين.
  • داء المقوسات : والتي يمكن أن تسبب تشوهات الولادة والإعاقات الذهنية.
  • الليستريا ، التي يمكن أن تسبب الإجهاض وتشوهات الولادة.
  • الفيروس المضخم للخلايا: يسبب تشوهات الولادة والإعاقات الذهنية.
  • مرض (زيكا): Zika قد يسبب فقدان الحمل أو تشوهات في الأجنة.
امراض الحمل
امراض الحمل

طرق الوقاية من العدوى و الأمراض والالتهابات اثناء الحمل

  • استخدام الواقي الذكري لتقليل فرص الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.
  • تجنب السفر إلى المناطق التي ينتشر فيها مرض زيكا، واستخدام رش البق لمنع لدغات البعوض الناقل للمرض.
  • غسل اليدين باستمرار.
  • تجنب التعامل مع الأشخاص المصابين بأي عدوى مٌعدية.
  • الحصول على لقاح الانفلونزا الموسمية.
  • تجنب الأطعمة غير المبسترة.
  • عدم التعامل مع القطط وخاصة تنظيف فضلاتها.
إغلاق