امراض الحمل

أهم اعراض تسمم الحمل وطرق علاجه

تسمم الحمل يطلق عليه أيضا مقدمات الارتعاج يعتبر حالة خطيرة ونادرة الحدوث ويجب الانتباه لها والحذر منها أثناء فترة الحمل، وذلك بالتحديد في حالة إذا كان لدى المرأة أحد عوامل الخطورة المعروفة، ومدى شيوع حالة تسمم الحمل يجب أن تكون المرأة على إدراكه، وقد يؤثر على 2 إلى 8 في المئة من حالات الحمل فقط، إذا تم مؤخرا لإصابة المرأة بحالة تسمم الحمل، فقد يكون الخبر صادم في البداية إلا أن المرأة تكون قادرة على مساعدة نفسها عن طريق معرفة الكثير من المعلومات عن تسمم الحمل لكي تشعر بأنها أكثر سيطرة على الحالة، وسوف نستعرض معكي اهم اعراض تسمم الحمل فتابعينا.

اعراض تسمم الحمل

هو اضطراب في ضغط الدم وقد يحدث في الأغلب بعد الأسبوع العشرين من الحمل أي في الثلث الثاني والثلث الثالث من الحمل، ويوجد حالات مشابهة تدعى تسمم الحمل ما بعد الولادة أو من الممكن أن تحدث بعد عملية الولادة، ومن الممكن أن يحدث ارتفاع في ضغط الدم ناتج عن تسمم الحمل بصورة سريعة، وأيضا قد يرتفع ضغط الدم لدى المرأة بشكل بطيء ولكن ثابت، كما أن من الممكن أن تتراوح حدة هذه الحالة بين الحادة والخفيفة:

تسمم الحمل الحاد: تكون فيها قراءات ضغط الدم لدى المرأة عالية جدا، وفي الأغلب قد تلاحظ المرأة الأعراض الحادة لتسمم الحمل، وذلك قد يتطلب تسمم الحمل الحاد دخول المرأة إلى المستشفى حيث سوف يقوم الطبيب المختص بمعالجة أعراض الحالة، كما أنه يمكن اللجوء في الحالات النادرة وخطرة إلى تحريض المخاض.

اقرئي أيضا: اعراض تسمم الحمل – اسبابه ومضاعفاته – مَن الأكثر تعرضاً لتسمم الحمل – كيفية الوقاية منه

تسمم الحمل الخفيف: ومن الممكن أن يكون ارتفاع ضغط الدم في هذه الحالة خفيف لدى المرأة الحامل علامة على حدوث تسمم الحمل، ولكن نظرا إلى عدم حدة الأعراض فقد لا تلاحظها المرأة، ولكن لا بد أن يراقب الطبيب لحالة تسمم الحمل بمنتهى العناية، وقد يتم تحريض المخاض بمجرد إتمام مدة الحمل.

سوف يقوم الطبيب المختص بالتحقق من وجود تسمم الحمل بشكل دوري خلال زيارات متابعة الحمل ومعالجته في حالة إذا كان ذلك ضروري، وأغلب النساء الذين يعانون من تسمم الحمل في إنجاب أطفال أصحاء.

تشنجات الحمل ( الارتعاج)

في الأغلب قد يتم الخلط بين تسمم الحمل، وتشنجات الحمل، إلا أن تشنجات الحمل قد تعتبر حالة أخطر وأكثر حدة فهي تشمل نوبات تشنج ناجمة عن ارتفاع ضغط الدم، وعادة قد تستلزم هذه الحالة ولادة الطفل فور حدوثها بغض النظر عن المدة التي قد مرت بها المرأة في الحمل.

تسمم الحمل بعد الولادة

هذه الحالة تحدث بعد وضع الطفل، وتحدث حتى لو لم تظهر على المرأة أي علامات التسمم خلال الحمل، وقد تظهر أعراض تسمم الحمل بعد الولادة في خلال 48 ساعة بعد الولادة، أو حتى 6 أسابيع بعدها، وفي الأغلب تكون هذه الأعراض هي نفسها أعراض تسمم الحمل، فإن الولادة هي علاج تسمم الحمل بينما قد يتطلب علاج حالة تسمم الحمل بعد الولادة  تناول أدوية من أجل خفض ضغط الدم ومنع حدوث نوبات التشنج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق