أمومة وطفولةالرضاعة

أسباب عدم وجود حليب في ثدي الأم وطرق علاجها

أسباب عدم وجود حليب في ثدي الأم … لا شك أن كمية الحليب في ثدي الأم من أكثر الأمور التي تشغلها كثيرًا، وذلك لتوفير الغذاء السليم الصحي لطفلها الرضيع، ولكن في حالة قلة الحليب في ثديها يمكن أن تسرع باللجوء لإضافة الألبان الصناعية حتى تضمن لطفلها الرضيع الشيع.

أهم أسباب عدم وجود حليب في ثدي الأم

توجد بعض الأسباب الهامة لعدم تواجد كميات كافية من حليب الأم لإرضاع الطفل الرضيع وإشباعه، يجب التعرف عليها بشكل مفصل قبل الإسراع بالتخلي عن الرضاعة الطبيعية وتبديلها بالرضاعة الصناعية، ومن أهم تلك الأسباب ما يلي:

  • عدم الإرضاع بشكل كافي

عدم إرضاع الطفل من ثدي أمه بكمية كافية يمكن أن يعرضها  لتناقص كمية الحليب في ثدييها، لذا يجب الحرص على إرضاع الطفل كل حوالي ثلاثة ساعات على الأقل وذلك لتدعيم الثدي على إفراز كمية كبيرة من الحليب وتكوين غيرها سريعًا داخل جسم الأم.

  • عدم إمساك الطفل بالثدي بشكل سليم

يمكن أن يكون عدم إغلاق فم الطفل بشكل جيد على حلمة الثدي من الأسباب التي تؤدي إلى قلة الحليب، حيث أن ذلك يتسبب في عدم نزول الحليب من ثدي الأم بكمية كافية، ومن ثم يقل الحليب في ثديها شيئًا فشيئًا، لذا يجب التأكد من إغلاق فمه على الثدي بطريقة سليمة.

أسباب عدم وجود حليب في ثدي الأم
أسباب عدم وجود حليب في ثدي الأم

 

  • نمو الطفل بشكل سريع

بعض الأطفال لديهم قابلية للنمو السريع، مما يعمل على استهلاك كمية كبيرة من الحليب عن المعتاد، وذلك يتعارض مع ما يوجد في ثدي الأم من حليب، ولكن لا داعي للقلق فإن مع مرور الوقت سينمو الحليب في ثدي الأم بما يتناسب مع قدرة الطفل على النمو.

  • مشاكل طبية

يمكن أن يكون هناك مشكلة طبية هي المتسببة في قلة كمية الحليب في ثدي الأم، ففي حالة ملاحظة قلة الحليب بشكل كبير وعدم تحسن المشكلة مع مرور الوقت فعليك زيارة الطبيب المختص على الفور، لمعرفة السبب وراء ذلك واتخاذ اللازم لحل المشكلة بأسرع وقت.

ولكن في النهاية  نكون وضحنا لكم أسباب عدم وجود حليب في ثدي الأم، كما يجب أن ننبه الأمهات المرضع لضرورة وصول الغذاء للطفل الرضيع بشتى الطرق حتى لو أدى الأمر إلى تدخل الرضاعة الصناعية مع الرضاعة الطبيعية كنوع من التدعيم لنمو الطفل بشكل سليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى