نصائح الحمل

افضل غذاء للحامل لصحة جيدة لها وللجنين

عند معرفة خبر الحمل ترغب كل امرأة في معرفة افضل غذاء للحامل الذي يوفر لها ولجنينها صحة جيدة وتساعد على نمو الجنين بشكل سليم خلال شهور الحمل، وإليكِ سيدتي افضل غذاء للحامل فاحرصي على تناوله ليساعدك في نمو جنينك خلال اشهر الحمل.

 لماذا عليك التنويع في وجباتك اثناء الحمل

رجح  الأطباء أن الأطفال الذين يتعرضون لمختلف أنواع الأطعمة خلال شهور الحمل من خلال غذاء الأم غالباً ما يستطيعون تقبل جميع النكهات في فترة الفطام والغذاء الطبيعي بعد مرحلة الرضاعة.

افضل غذاء للحامل
افضل غذاء للحامل

تناول البيض في وجبتي الإفطار والعشاء أثناء الحمل

من المعروف أن البيض مصدر هام للبروتين، وهو جزء أساسي من وجباتك اليومية أثناء الحمل، الأحماض الأمينية الموجودة في البروتينات بشكل عام والبيض بشكل خاص هي اللبنات الأساسية التي تكون خلايا الجسم، وبالتالي فإنها تساعد في نمو طفلك كما يحتوي البيض أيضاً على أكثر من 12 نوع من الفيتامينات والمعادن، بما في ذلك الكولين؛ ويساعد الكولين في تكوين الدماغ والحبل الشوكي ويساهم في تطور نمو الطفل بشكل سليم، كما أن البيض يساعد على منع التشوهات والعيوب الخلقية في الجهاز العصبي.

احرصي على تناول الفاصوليا بكثرة أثناء حملك

الفاصوليا  تعتبر منجم من الفيتامينات والمعادن فهي تحتوي على البروتين ومصدر ممتاز للحديد، وحمض الفوليك، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والأحماض الدهنية الأساسية وكلها عناصر مفيدة للمرأة الحامل، فان الفاصوليا أيضاً طعام غني بالألياف، مما يساعد في الوقاية من الإصابة بالإمساك والبواسير.

البطاطا حمض فوليك طبيعي للمرأة في فترة الحمل

البطاطا ليست طعام حلو ودافئ في فصل الشتاء فقط بل ان لها أهمية كبيرة للمرأة الحامل حيث أنها تحتوي على الكاروتينات، وهي نوع من الأصباغ النباتية التي يتم تحويلها إلى فيتامين أ في أجسامنا، كما أنها مصدر جيد لفيتامين C وحمض الفوليك والألياف الطبيعية.

افضل غذاء للحامل
افضل غذاء للحامل

احرصي على تناول الحبوب في وجبتك اليومية

الحبوب الكاملة وجبة غنية بالألياف والمواد المغذية، بما في ذلك فيتامين E المضاد للأكسدة والسيلينيوم، كما أنها تحتوي على البروتينات النباتية التي تحمي الخلايا فعليك بتناول مزيد من الفول والشعير والشوفان أثناء الحمل.

ومن أهم العناصر الغذائية التي يجب عليكِ سيدتي الاهتمام بتناولها أثناء الحمل نذكر لك :

  • المكسرات بأنواعها لاحتوائها على أوميجا 3 والبروتين والألياف.
  • الأوراق الخضراء : مثل السبانخ – البقدونس – الجرجير – الملوخية وجميعها أغذية محملة بالفيتامينات مثل فيتامين A ، C ، و K ، وكذلك  تحتوي على نسبة عالية من حمض الفوليك.
  • الزبادي ومنتجات الألبان الغنية بالكالسيوم الذي يساعد على الحفاظ على عظامك قوية ويساهم في نمو هيكل عظمي صحي لطفلك.
  • اللحوم الخالية من الدهون: اللحوم هي مصدر ممتاز للبروتين عالي الجودة.
  • الفواكه والخضروات الملونة:  إن تناول الكثير من الفواكه والخضراوات الخضراء والأحمر والبرتقالي والأصفر والأرجواني يساعدك أنت وطفلك على الحصول على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية.

السعرات الحرارية ودورها في تغذية المرأة الحامل

أهمية تغذية المرأة الحامل تكمن في حصول المرأة على قدر كافي من الطاقة هو أمر مهم لنمو وتطور الجنين وقدرة المرأة الحامل على تأقلمها للضغوط: مثل العدوى ونوبات النزيف، ويكون المطلوب هو توفير طاقة إضافية أثناء فترة الحمل وذلك من أجل:

1- التمثيل الغذائي الجديد الذي قد تتطلبه الأنسجة الجديدة.

2-الحاجة المتزايدة إلى الطاقة المطلوبة لكي تتحرك كتلة الجسم الإضافية خلال النشاط البدني.

3- إنتاج أنسجة جديدة لدى الجنين ولدى الأم.

لأن كتلة الجسم للمرأة قد تزداد خلال الحمل بنسبة 20%، فإن الأنشطة الحركية القوية قد تحتاج إلى طاقة إضافية منها بنسبة 20%، لذلك يتم احتساب كمية السعرات الكلية لتكون حوالي 80.000 سعرة- 300 سعرة في كل يوم، ويجب تعديل متطلبات الطاقة طبقا لوتيرة وحجم النشاط البدني ال1ي قد تقوم به المرأة الحامل، حيث أن استهلاك الطاقة قد يتفاوت بشكل كبير للغاية، فإن المؤشر الأمثل على تناول كميات كافية هو اكتساب الوزن المناسب، الزيادة الصغيرة نسبيا في السعرات اليومية قد تكون مهمة للحمل السليم، والسعرات الإضافية المطلوبة كل يوم تعادل حوالي قطعة خبر من الجبن أو كوب واحد من البوظة.

والزيادة في السعرات في النصف الأول من الحمل لدى المرأة قد تتسبب في زيادة دهون الأم، والدهون التي قد تترسب هي مخزون مهم للطاقة قد يدعن الاحتياجات المتزايدة لكي يتم حفظ الجنين الذي ينمو بسرعة في الثلث الثالث والأخير من الحمل، والسعرات الحرارية التي يتم تناولها في النصف الثاني من الحمل تقوم بتدعيم المتطلبات المتزايدة للمرأة الحامل وذلك من أجل التمثيل الغذائي ونشاطها البدني، وذلك من أجل النمو السريع للجنين.

البروتينات ودورها في تغذية المرأة الحامل

البروتينات هي نوع من المواد الغذائية التي يكون لها أهمية كبيرة في تغذية المرأة الحامل، وذلك لأنها تقوم بتقديم عنصر النمو اللازم لأنسجة الجسم، بما في ذلك الطفل النامي والمشيمة والزيادة في حجم دم الأم والسائل الذي يحيط بالطفل، وأثناء الحمل يوصى بتناول من 3 إلى 4 وجبات بروتينية كل يوم، وتعتبر اللحوم والبيض والبقوليات من مصادر البروتينات الجيدة، ويعتبر الأسماك مصدر جيد للبروتينات أيضا، ولكن الأسماك التي تحتوي على الزئبق من الممكن أن تضر بشكل خاص الجهاز العصبي للجنين، لذلك يفضل أن تقلل المرأة من كمية الأسماك التي تتناولها.

تابعي معنا مجموعة كبيرة من النصائح الخاصة بالحمل والولادة تابعينا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى