امراض الحمل

أسباب نزول دم أثناء الحمل

نزول دم أثناء الحمل  ، منذ اليوم الأول التي تعلم بها المرأة بحملها ويبدأ يراودها القلق والخوف بشان فقدان جنينها أو حدوث تشوهات لهم وقد يحدث نزول للدم أثناء الحمل مما يزيد قلق المرأة علي جنينها اكثر فسوف نسرد أسباب نزول الدم أثناء الحمل تفصيليا .

نزول دم أثناء الحمل

يمكن أن يحدث نزول الدم أثناء الحمل في الشهور الأولى ولكن الأمر لا يكن مقلقا أو علامة علي شئ خطير ولكن قد يحدث نزيف في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل وهنا يجب الانتباه لأنه قد يكون دليلا علي وجود مضاعفات مثل

إذا كان النزيف في الشهور الأولى يكون السبب

١-الإجهاض

ولكن ليس مؤكدا لأن بعض الدراسات أن نصف النساء الآتي يعانين من النزيف في الشهور الأولى يكمل حملها بطريقة طبيعية ولا يحدث لهم إجهاض.

°علامات الإجهاض

١-المعاناة من تقلصات أو آلام شديدة مثل تقلصات الدورة الشهرية.

٢-وجود نزيف مهبلي.

٣-ملاحظة نزول بعض الأنسجة عبر المهبل.

فتلك العلامات تدل علي الإجهاض وليس كل الإجهاض يمكن إيقافه لأنه ربما يكون طريقة تعامل الجسم مع الحمل غير الصحي.

٢-الحمل خارج الرحم

وهو الحمل داخل قناة فالوب أو مكان أخر خارج الرحم مما يسبب نزيفا وعلامات الحمل خارج الرحم هي

١-الشعور بألم شديد في منطقة البطن.

٢-وجود تقلصات أقوي من تقلصات الدورة الشهرية.

٣-النزيف المهبلي.

٣-الحمل العنقودية

وهو نمو أنسجة غير طبيعيه بدلا من الجنين.

وعلامات

١-عدم سماع نبضات قلب الجنين.

٢-رؤية مجموعات تشبه العنقود داخل الرحم بواسطه جهاز الموجات فوق الصوتية.

٣-النزيف المهبلي.

٤-وجود نسبة عالية جدا من هرمون بواسط اختبار الدم.

ولكن قد يحدث النزيف بسبب أمر طبيعي مثل إستزراع البويضة داخل الرحم أو المعاناة من بعض الالتهابات أو العدوي في تجويف الحوض أو بعد الجماع لأن عنق الرحم يصبح أكثر رقة.

أسباب نزول الدم أثناء الشهور الأخيرة.

يعد النزيف هنا أمر مقلق إذا حدث في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل ويجب الرجوع إلي الطبيب. ومن أهم أسباب هذا النزيف

١-إنفصال المشيمة

يؤدي انفصال المشيمة عن جدار الرحم سببا لحدوث النزيف وتحدث هذه المشكلة إلي ١%فقط من النساء وعادة ما تكون في خلال آخر ١٢أسبوعا من الحمل.

ويصاحب النزيف المهبلي في هذا الحالة آلام في المعدة.

نزول دم أثناء الحمل
نزول دم أثناء الحمل

٢-المشيمة المتاحة

تحدث هذه الحالة عندما تكون المشيمة منخفضة في الرحم وتغطي عنق الرحم جزئيا أو كليا وتتطلب هذه الحالة رعاية فورية وهي تحدث إلى حالة واحدة في كل ٢٠٠حاله وتحدث نزول الدم فقط دون الشعور بأي ألم.

وتكون المرأة أكثر عرضة المشيمة المنزاحة إذا كانت

-تعرضت للولادة القيصرية من قبل.

-لم تكن تلك أولي مرات حملها.

-إذا كانت حاملا بتوأم ثنائي أو ثلاثي.

-إذا قمت المرأة بعملية جراحية أخري علي الرحم.

٣ -الولادة المبكرة .

قد يكون النزيف علامة علي بدأ عملية المخاض المبكر ويكون عادة قبل موعد الولادة بأسابيع قليله.

وعلامات الولادة المبكرة.

١-تقلصات ومنتظمه في الرحم.

٢-تشنجات في المعدة قد يصاحبها إسهال.

٣-آلام في الظهر مع وجود ضغط علي الحوض.

٤-إفرازات مهبليه قد تكون مخاطية أو دموية.

وتلك العلامات إذا ظهرت تدل علي اقتراب موعد الولادة ويجب عليها إذا شعرت بالنزيف في أي فترة من فترات الحمل أن ترجع إلى الطبيب للاطمئنان عليها وعلي جنينها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى