مراحل الحمل

متى تشعر الحامل بحركة الجنين ؟ومتى تقلق من قلتها ؟

تعتبر حركة الجنين في بطن الأم علامة ملموسة من العلامات التي تؤكد لك أن الطفل في صحة جيدة، هذه الحركة تنتظرها الأم وتتمناها ويسألك الطبيب عنها أيضا، فهل تعرفين متى تشعر الحامل بحركة الجنين ؟ومتى تقلق من قلتها ؟

إن المرأة الحامل بمجرد حملها يرد في عقلها هذا السؤال : متى يتحرك الجنين ؟ لذا سوف نجيبك سيدتي على هذا السؤال تفصيليا عن متى تشعر الحامل بحركة الجنين ؟ومتي تقلق من قلتها ؟ … 

متى تشعر الحامل بحركة الجنين ؟ومتى تقلق من قلتها ؟

يبدأ الجنين بالتحرك عندما يكبر حجمه، وتنتظر الأم الحامل بفارغ الصبر هذه اللحظة.
للشعور بحركة جنينها داخل بطنها في لحظة لا توصف وتُعد حركة الجنين إشارة إيجابية.
تدل علي صحة الجنين وأنه ينمو بشكل طبيعي داخل رحم أمه.
الأم الحامل لأول مرة لا تستطيع ملاحظة حركة الجنين في مراحل الحمل الأولى.
تظهر حركة الجنين وتشعر بها الأم عند الدخول في الثلث الثاني من المرحلة الثانية للحمل.
وتكون هذه الحركات في صورة رفرفة ومع التقدم في الحمل يختلف الإحساس بالحركة.
تبدأ الحركة في صورة رفرفة ثم تتطور إلى ركل أو لكمات، ويطلب الطبيب المختص من الأم، أن تصف هذه الحركة وذلك لقياس نبض الجنين.

بداية حركة الجنين في بطن الأم:

تبدأ حركة الجنين داخل رحم الأم مع نهاية الأسبوع الحادي عشر، وتكون في صورة حركات بسيطة.
ومع نمو الجنين وتطوره والوصول إلى الأسبوع السادس عشر تبدأ الأم بالشعور في أولى الحركات ومعايشتها لها وتكون حركات مؤكدة و قوية وذلك ببلوغ الأم الحامل الأسبوع العشرين من الحمل.

متى تكون حركة الجنين واضحة:

تكون حركة الجنين واضحة وجلية مع بداية الأسبوع العشرين وحتى الأسبوع الخامس والعشرين.                                      حيث تتميز حركة الجنين بكل سهولة و تعتاد الأم على الشعور بها، ولكن لن يكون الإحساس به بشكل دائم فقد تأتيأوقات يكون الجنين فيها نائما أو الأم مشغولة ولم تلاحظ حركة جنينها.
ويزداد نشاط حركة الجنين خلال الفترة التي تكون فيها الأم نائمة، و يمكن للطفل النوم في رحم الأم وذلك لفترات
بسيطة و متقطعة من 20 إلى 40 دقيقة.

مراقبة حركة الجنين:

تنتظم الحركة للجنين بعد الأسبوع الثامن والعشرين ويتم مراقبة هذه الحركات للاطمئنان على صحة الجنين بتتبع الأم لهذه الحركات، وفي حالة أنها لاحظت عدم انتظام الحركة عليها الرجوع للطبيب المختص فوراً لأن ذلك ربما يكون مقلقا فيجب معرفة السبب بشكل سريع وقبل تفاقم الأمر .

لماذا يتحرك الجنين في بطن الأم ؟

حركة الجنين فى بطن الأم  تكون  لعدة أسباب وعوامل نذكر منها التالي :

  • تناول المرأة الحامل بعض من الأطعمة التي تحفز حركة الجنين مثل الحلويات.
  • تعرض الجنين إلى محفزات خارجية تجعله يتحرك.
  •  العوامل النفسية التي تؤثر على المرأة الحامل من قلق أو حزن أو خوف .
  • زيادة نمو الجنين ونمو أطرافه مما يجعله في حاجة إلى مد أطرافه أو تحريكها.
  •  القيام بحركات تشبه الحركات البهلوانية وذلك لتدريب جسمه وأطرافه مع كل نمو لهما.

متى يتحرك الجنين في بطن الأم:

من الملحوظ أن حركة الجنين لها أوقات معينة كما أن لها أوقات للسكون طبقاً للساعة البيولوجية للمرأة الحامل سواء             أثناء نومها ليلاً أو صحيانها وحركتها بالنهار.

هل يوجد عدد مرات لحركة الجنين أثناء الحمل؟

إذا فكرت الأم في المواعيد المحتملة التي  يتحرك جنينها  فيها فإنها لن تجد إجابة معينة على هذا السؤال، حيث أن حركة الجنين مرتبطة بحركة الأم والمؤشرات التي ذكرنا بعضاً منها سالفاً، فيجب على المرأة الحامل متابعة حركة الجنين فإن اختفت الحركة المعتادة له يجب عليها مراجعة الطبيب.

هل قلة حركة الجنين في بطن الأم يُعد أمراً خطيراً؟

سيدتي  نعلم قلقك جيدا إذا توقفت حركة الجنين المعتادة يوما ما ونعرف مدى القلق الذي يصيبك لأنك ربما تتوقعين أن الجنين ربما يكون في خطر.

لكن الحقيقة هي أن  قلة حركة جنينكِ في الرحم ليست بالضرورة أمراً خطيراً  فربما يكون بسبب حدوث أمر من الأمور التالية:

  1.  أن وضع الجنين في بطن الأم لا يسمح له بالحركة.
  2. أن الجنين يأخذ قيلولة أو أنه نائم.
  3. أن الجنين في حاجة للطعام لكي ينشط ويساعده على الحركة.

متى تقلقين من قلة حركة الجنين؟

هناك بعض الأمور يمكن أن تكون مقلقة في حالة عدم  حركة الجنين في البطن مثل:

  • التفاف عنق الجنين بالحبل السري.
  • تأخير نمو الجنين عن الشكل الطبيعي.
  • وجود مشاكل بسبب المشيمة الأمامية والتي تعيق بدورها حركة الجنين داخل رحم أمه.

كيف تحفز حركة الجنين داخل رحم أمه:

تحاول بعض الأمهات وخاصة الصغيرات منهن أو تلك التي أصبحت حاملا لأول مرة أن تحفز الجنين في البطن لكي يتحرك وهناك بعض الأشياء البسيطة التي يمكن أن تفعلها وتنجح ويتحرك الجنين بالفعل وهي:

  • حديث الأم الحامل مع  الجنين والتواصل معه عن طريق الغناء مثلا أو الحديث المستمر وربما تحكين له عن شوقك لقدومه وحبك له.
  • توجيه ضوء متحرك على بطن الأم الحامل.
  • الحركة والمشي داخل البيت أو التنزه خارجه ويمكن ممارسة بعض الحركات الخفيفة التي تحافظ على لياقة جسمك ويكون هذا بإذن الطبيب.
  • وخز بطن الحامل بشكل خفيف.
  • تناول الأكلات التى تحتوى على السكريات مثل الحلويات أو الفاكهة والعصائر وخاصة عصير البرتقال.

إن حركة الجنين في بطن الأم هو إشارة بقائه على قيد الحياة فهي تعتبر منبعا لطمأنة الأم علي جنينها وأيضا توطد أواصر الارتباط والمشاعر الفياضة بينهما.

سيدتي الأم الحامل  تابعي دائماً حملك يوم بيوم حتى يُمكنكِ ولادة جنين سليم معافى بإذن الله ، مع دليل المرأة الحامل إن شاء الله ستكونين بأمان أنت وطفلك الجميل هدية الخالق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق