امراض الحمل

لون إفرازات الحمل بالأسبوع الأول

تمر المرأة الحامل مع بداية عملية الحمل بعدد من المتغيرات والأعراض المصاحبة لها والتي تكون طبيعية ويطلعها عليها الطبيب المختص مع متابعات الكشف الدوري لها شهريا، وسوف نعرض لكم في هذا المقال الإجابة على السؤال الذي يتوارد  في أذهان الحوامل حول لون إفرازات الحمل بالأسبوع الأول فتابعي الإجابة.

لون إفرازات الحامل

يطرأ علي المرأة الحامل الشعور بالقلق والتوتر مع معايشة أوضاع جديدة عليها منها عدد من المتغيرات الطبيعية المصاحبة لعملية الحمل منها نزول إفرازات من منطقة المهبل عن الأمور الطبيعية قبل الحمل ويبدأ التفكير في سبب نزول هذه الإفرازات وبكثرة،  فعند النظر إلي الأعراض التي تسبق الدورة الشهرية نجد أنها متشابه مع أعراض الحمل،  ومن أهم هذه الأعراض لون الإفرازات التي تسيل من رحم المرأة الحامل فإفرازات الدورة الشهرية تكون مائلة للبياض أو تكون بلون غمق بنية اللون أما بالنظر إلي إفرازات المرأة الحامل فأنها تكون شفافة ولزجة.

اقرئي أيضا: أعراض الحمل في الأسبوع الأول

ما سبب نزول الإفرازات أثناء عملية الحمل

يعود السبب في نزول الإفرازات أثناء عملية الحمل إلي تغير مستوي الهرمونات بالجسم والمرتبطة بهرمون الحمل والذي يظهر جليي في الدم والبول.

لون إفرازات الحمل بالأسبوع الأول

شكل الإفرازات

تميل الإفرازات المصاحبة للمرأة الحامل للبياض واللزوجة وتكون شفافة اللون أو قد تصبح رمادية اللون وذات رائحة كريهة وعند شم المرأة لها قد تتعرض للشعور بالغثيان وفي هذه الحالة يجب زيارة الطبيب المختص لأنها تشير إلي تعرض المرأة للأصابة بالالتهابات المهبلية والتي تؤثر علي عملية الحمل.

أنواع أخري إفرازات

قد تنزل إفرازات بلون دموي أحمر او وردي في أول أسبوع من الحمل أو قبل بداية الدورة الشهرية ويعود السبب في ذلك لأنه توقيت انغراس البويضة ببطانة الرحم في صورة نقاط دموية بسيطة للغاية وتنتهي بانتهاء عمل البويضة، كما يوجد لون أخر من الإفرازات وهي الإفرازات البيضاء السائلة وليس لها آي رائحة كريهة ولها قوام كريمي،  وتدل هذه الإفرازات علي حدوث عملية الحمل بسبب زيادة تدفق الدم تجاه منطقة المهبل، ولكن عدم تشم المرأة الحامل رائحة كريهة مع هذا النوع من الإفرازات فأنها يجب عليها زيارة الطبيب المختص أما إفرازات الصفراء فهي من أخطر أنواع الإفرازات وتعني وجود التهابات قوية جدآ في عنق الرحم قد تأثر بصورة كبيرة علي الجنين.

تابعي معنا كل ماهو جديد في الحمل والولادة، يمكنك متابعة سلسلة مقالاتنا عبر موقع دليل المرأة الحامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق