نصائح الحمل

تعرفي على أهم علامات التبويض الأكيدة

جسم المرأة ينتج بويضة في الرحم كل شهر، وعندما تصل البويضة إلى مرحلة النضج ولم يحدث تخصيب لها فيتم نزولها من الجسم، وعملية الإباضة هي عملية إنتاج الجسم بويضة، يدفع بها الجسم إلى قناة فالوب، فقد يتم تخصيبها بالحيوانات المنوية من الرجل وتتحول إلى حمل، أو لا يمكن تخصيبها وتحلل في بطانة الرحم من خلال الدورة الشهرية، وسوف نستعرض معكي علامات التبويض الأكيدة فتابعينا.

 وقت حدوث الإباضة

وقت الإباضة يحدث في اليوم الـ14 من الدورة الشهرية ويحدث كل 28 يوم، ومع ذلك قد يختلف التوقيت بين كل امرأة والأخرى، وقد تبدأ عملية التبويض أثناء عملية إطلاق الهرمون من المنبه للجريب (FSH)، والطبيعي أن يتم إطلاق هذا الهرمون في الفترة ما بين 6 و 14 من الدورة الشهرية، حيث أن هذا الهرمون يساعد البويضة على نضجها، وعندما تصل البويضة للنضوج، يقوم الجسم بإطلاق سلسلة من هرمون الملوتن، الذي يقوم بالتحفيز على إطلاق البويضة، وقد يحدث الإباضة أثناء 28 إلى 36 ساعة بعد إطلاقها.

علامات التبويض الأكيدة

1-الجسم أكثر برودة

درجة حرارة الجسم الطبيعي تتراوح بين 97.2 و 99.0 فهرنهايت أي حوالي 36 إلى 37 درجة مئوية، وتنخفض درجة حرارة الجسم قليلا عند حدوث التبويض، ثم تعود كما كانت بعد بلوغ الفترة، سوف نحتاج إلى مقياس حرارة خاص وحساس إلى درجة كافية لكي يتم التتبع لمثل هذه التقلبات، ومن الممكن أن تختلف درجة حرارة الجسم الأساسية، ولكن دائما الإباضة ما يوجد ارتفاع بسبب تغير هرمون البروجسترون.

اقرئي أيضا: جدول أيام التبويض بعد الدورة

2-ظهور مخاط الإباضة

بعد عملية الحيض الإفرازات تكون جافة أو غير موجودة تقريبا، ولكن مع استعداد القناة المهبلية للحيوانات المنوية الواردة، يصبحض مخاط عنق الرحم أكثر انزلاق ورقة، أما خلال فترة الإباضة، فتصبح الإفرازات لونها أبيض، وتستمر تقريبا 5 أيام لدى النساء الشابات، وتقل إلى 1 إلى 2 يوم مع التقدم في العمر، وهذا المخاط يعتبر من أكثر علامات الإباضة دقة.

3-أوجاع في البطن والظهر

في حالة أن تبدأ البويضة في النزول فإنها تتسبب بالألم في منطقة الحوض أو أسفل البطن، ومن الممكن أن تستمر لبضع دقائق أو ساعات، ومن الممكن أن ينتقل إلى مختلف أجزاء الجسم.

4-حواس أفضل

النساء أثناء فترة نزول البويضة يشعرون بحواسهم كثيرا، حيث أن يمكنهم تمييز الروائح بطريقة أفضل مما سبق، وحتى حاسة اللمس أو النظر.

5-التغييرات في الغريزة الجنسية

يخبر الجسم الدماغ بأن ذلك الوقت أتى لإنجاب طفل، فبعض النساء يشعرون بزيادة في رغبتهم الجنسية، وذلك نتيجة لوجود مستويات عالية من هرمون الاستروجين والتستوستيرون.

تعرفي على كافة الأعراض الخاصة بالتبويض من خلال سلسلة من المقالات الخاصة بنا عبر موقعنا فتابعينا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى