امراض الحمل

علامات الاكتئاب عند المرأة

تتسبب مشكلة الاكتئاب عند النساء في العديد الظواهر تؤثر عليها نفسيا وجسديا ويصاب بالاكتئاب النساء أكثر من الرجال بنسبة كبيرة ويكون لهرمونات الجسم دورا كبير في التسبب في هذه المشكلة، وسوف نستعرض معكي علامات الاكتئاب عند المرأة فتابعينا.

الاكتئاب

تختلف أعراض الاكتئاب من أمرأة لأخري حسب ظروف كل سيدة وما تمر به من ضغوط نفسية وعصبية تؤثر عليها بصورة كبيرة فالاكتئاب يعد اضطراب نفسي ومزاجي بصورة كبيرة وخطيرة، وتؤثر علي الحياة اليومية للمرأة ويعوقها عن ممارسة أنشطتها اليومية ولا يكون تأثيره علي الفرد فقط بل يمتد لباقي العائلة

فالاكتئاب لا يظهر فجأة بل يكون له عوامل لا تظهر في وقتها ولا تلاحظها الكثير من السيدات.

أعراض الاكتئاب عند النساء

  • تفقد المرأة التي تمر بالاكتئاب من الاهتمام في كل أمور حياتها عن الوضع المعتاد.
  • تعاني مريضة الاكتئاب من صعوبة التركيز في العديد من الأمور.
  • تصاب مريضة الاكتئاب بفقدان الوزن بصورة ملحوظة.
  • المعاناة من الضعف والإرهاق الشديد بدون بذل آي مجهود زائد عن المعتاد.
  • الإحساس بالذنب بصورة مستمرة.
  • المعاناة من مشكلة القلق بصورة كبيرة.
  • كثرة الانفعالات من أتف الأسباب.
  • فقدان الأمل والشعور الدائم باليأس من حدوث آي شيء بالمستقبل.
  • تصاب مريضة الاكتئاب بنوبات بكاء بدون سبب واضح.

اقرئي أيضا: أعراض اكتئاب بعد الولادة وكيف تتغلبين عليه

علامات الاكتئاب عند المرأة

  • المعاناة من اضطرابات النوم واللجوء لأخد أدوية حتي تحصل علي قدر كافي من النوم الطبيعي.
  • المعاناة من التقلبات المزاجية بصورة مفاجأة وحادة.
  • عدم الإحساس بالأمان والرغبة في إنهاء الحياة والموت.
  • مع اقتراب موعد الدورة الشهرية تعاني المرأة من الشعور بالاكتئاب ويعد هذا أمر طبيعي لان الهرمونات بالجسم تكون نشطة وتنتهي هذه الحالة بانتهاء أيام الدورة الشهرية.
  • اكتئاب مصاحب للحمل والولادة ويعود السبب فيه إلي أن الهرمونات المصاحبة لهرمون الحمل تغير من شكل جسم المرأة ويؤدي لتغير مزاجها وحالتها النفسية تصبح سيئة مع التفكير الدائم في عدم قدرتها علي الاهتمام بنفسها بعد الولادة وعدم الاهتمام بالطفل كما يجب.

اكتئاب سن اليأس أن وصول المرأة لمرحلة انقطاع الطمث يسبب لها موجة من الاكتئاب خاصة اذا كانت تعاني من مشكلات زوجية مع شريك حياتها أو تعاني من الكثير من الضغوط من كثرة المهام بالعمل والمنزل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق