نصائح الحمل

طريقة الحمل بسرعة تعرفي على العديد من الطُرق الطبيعية وأعراض الحمل المؤكدة

تعاني المرأة من القلق والتوتر خاصة إذا كانت متزوجة حديثا وتريد الأنجاب وتتمني الإسراع بعملية الحمل وأن يتم في أقرب فرصة ممكنة بعد ممارسة العلاقة الحميمة بينها وبين زوجها فحلم الأنجاب للذكور والإناث يراود كل فتاة حتى قبل الزواج ويكون السعي للتخطيط له والتفكير في كل السبل الممكنة بعد الزواج للتسريع في موضوع الحمل، وسوف نناول في هذا الموضوع طريقة الحمل بسرعة فتابعينا.

طريقة الحمل بسرعة

يمكن تسريع حدوث الحمل دون الاعتماد علي الطبيب المختص وذلك من خلال عدة طرق أساسية ومعروفة للجميع وهي :

  • دع القلق المقصود به محاولة السيدة المتزوجة من التخفيف من حدة الشعور بالقلق والتوتر حيال موضوع الحمل في حالة عدم حدوثه وانتظار أن يحدث شهريا مع اقتراب موعد كل دورة شهرية للسيدة فهي تتمني تأخير الدورة لحدوث الحمل.
  • ممارسة الهوايات المختلفة في الحياة اليومية والانشغال بأمور أخري وترك التفكير في الحمل.
  • تجنب حديث الأهل مع الزوجين عن هذا الموضوع حتي لا يؤثر نفسيا علي السيدة.
  • أن تتمتع السيدة المتزوجة بوزن مثالي وذلك بممارسة الرياضة ولو حتي المشي يوميا لمدة نصف ساعة مع إتباع نظام غذائي صحي متوازن العناصر الغذائية من ألياف وكربوهيدرات وفيتامينات.

اقرأ أيضا: اعراض الحمل الاكيده قبل الدورة باسبوع

أشياء تساعد علي الحمل

  • تناول الأطعمة المختلفة من خضروات وفاكهة والابتعاد عن الأغذية المصنعة.
  • تجنب تناول السجائر وممارسة التدخين والبعد عن كثرة المنبهات مثل الشاي والقهوة والمواد الغازية.
  • تجنب الأجواء الرطبة الحارة وعدم استخدام الساونا أو أحواض الماء الساخن مع ارتداء الملابس المناسبة الواسعة.
  • عدم الحصول علي آي أدوية ألا عند الحاجة ومعرفة مدي تأثيرها في عملية الحمل.
  • معرفة الأيام المحددة لحدوث الأباضة وهذا يرجع لكل سيدة وموعد دورتها الشهرية خاصة إذا كانت منتظمة.

طريقة الحمل بسرعة بعد الدورة الشهرية

  • يجب أن تكون الدورة الشهرية منتظمة، لذلك إذا كانت تعاني المرأة من اضطرابات في الدورة الشهرية عليها متابعة الطبيب لتنظيم ميعادها.
  • الابتعاد عن التوتر والقلق بقدر الإمكان خاصة القلق بشأن موضوع الحمل.
  • ممارسة الجماع بين الزوجين أثناء فترة التبويض وهي الفترة التي تسبق ميعاد نزول الطمث بحوالي 12 يوم وخاصةً في الأسبوع الأخير.
  • مراعاة الهدوء والتخلص من القلق والتوتر أثناء الجماع.
  • اختيار وضع الجماع المناسب الذي يضمن وصول الحيوانات المنوية إلى مقر البويضات في قناة فالوب.

طريقة الحمل بسرعة بعد الإجهاض

يسعى العديد من الأزواج إلى الحمل بسرعة بعد الإجهاض باعتبار أن الحمل عندها سيكون سريع، ولكن هذا من أخطر ما يمكن على صحة الزوجة النفسية والبدنية خاصةً عندما يكون تم إجهاض طفل بعمر كبير وباختلاف سبب الإجهاض.

لهذا يحذر الأطباء من الحمل بعد الإجهاض مباشرةً؛ حفاظًا على صحة الزوجة، وخوفًا عليها من حدوث أي مدافعات أو من أن تسوء حالتها، ولابد من قيام الزوجة بتحاليل وفحوصات لمعرفة سبب الإجهاض.

لهذا السبب ينصح الأطباء الزوجة بأن تجري تحليل يطلق عليه RH وكذلك تحليل فيروس لضمان حدوث حمل آخر آمن وللتأكد من عدم وجود أي بواقي من الحمل المجهض في الرحم.

معظم النساء اللواتي قاموا بالإجهاض حاولوا الحمل مجددا خوفا من انتظارهم وتأخر فرصة الحمل مرة أخرى مع أن هذا كله بأمر الله تعالى وحده، كما أن فرصة الحمل مرة أخرى لمن قامت بالإجهاض تتعادل مع من لم تقم به.

طريقة الحمل بسرعة بواسطة بعض المشروبات

هناك اعتقاد سائد بأنه توجد بعض المشروبات والخلطات التي تزيد من فرصة الحمل بسرعة، وفي هذا المقال سنتناول بعض من تلك المشروبات والخاطئات كالتالي:

  • خليط من حلبة وقرفة وكمون وحبة بركة مطحونين كلًا على حدة ونأخذ ملعقتان صغيرتان من كل مكون، بإضافة القليل من الماء عليهم وكذلك وضع ماء مغلي على الخليط وتركه يومين ومن ثم تناوله قبل الفطار بساعة أو ساعتين خلال أيام الطمث.
  • مشروب البردقوش الذي يساعد بقدر كبير في تنظيم هرمونات الأنوثة والمسؤولة عن حدوث الحمل، ويتم تحضيره كالتالي: نضيف كوب من الماء المغلي على البردقوش ونتركه برهة ومن ثم نقوم بتصفيته وشربه.
  • مشروب الأناناس يتم شربه خلال أيام التبويض والطمث حوالي 15 يوم إلى أن يحدث حمل، ولكن يجب توقف شربه تمامًا خلال الحمل خاصةً في الشهور الأولى من الحمل؛ لأنه يتسبب في إجهاض الجنين.

الأعراض المصاحبة لحدوث الحمل

توجد العديد من الأعراض توضح للسيدة أن الحمل موجود بالفعل منها :

  • شعور المرأة بالدوار والدوخة والصداع.
  • الميل للقيء والغثيان.
  • كثرة الرغبة في النوم.
  • المعاناة من انتفاخات بالبطن.
  • المعاناة من ثقل بالثديين مع الشعور بألم حولهما.
  • نزول بضع قطرات من الدم ويحدث هذا وقت انغراس البويضة ببطانة الرحم.
  • الأقبال علي تناول الأطعمة المختلفة عن الأيام العادية.

تابعي معنا كافة المقالات الخاصة بالحمل والولادة من خلال موقعنا الإلكتروني دليل المرأة الحامل لتحصلِ على أدق المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى