امراض الحمل

أسباب الم اسفل البطن للحامل في الشهر الخامس

الم اسفل البطن للحامل في الشهر الخامس…تعاني المرأة من بعض التغيرات أثناء فترة الحمل ومن هذه التغيرات قد تعاني المرأة من وجود ألم أسفل البطن،
ويكون ذلك بسبب حالة الأم الحامل أو مضاعفات الحمل ويجب الكشف المبكر لتجنب حدوث مضاعفات،
لأن التأخير في التشخيص والعلاج يؤدي لحدوث مضاعفات خطيرة قد تؤدي إلى الوفاة.

أسباب الم اسفل البطن للحامل في الشهر الخامس

في الغالب يكون الألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس نادراً الحدوث، ولكن بسبب تمدد البطن والرحم فمن الممكن أن يؤدي الضغط المتزايد إلى أنواع مختلفة من الآلام منها الألم أسفل البطن ومن أسباب ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس

اقرأ المزيد: أهم علامات الولادة في الشهر التاسع

  • آلام الأربطة المستديرة

تعمل الأربطة المستديرة على حماية الرحم ودعمه في مكانه، وأثناء فترة الحمل يتمدد الرحم، مما يسبب تمدد هذه الأربطة وفي الغالب يبدأ ألم الرابط المستدير مع نمو البطن في الثلث الثاني من الحمل وقد يستمر هذا الألم من بضع ثواني إلى دقائق ومن الممكن إعتبار هذا سبباً للألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس ومن أعراضه أيضا:

  • شعور بألم حاد وشديد وغالباً ما يكون على جانب واحد من جوانب البطن.
  • قد يصل ألم الأربطة المستديرة إلى الفخذين.
  • يكون الألم أكثر وضوحاً عند تغيير وضع الجسم.

 

  • المخاض الكاذب

قد تبدأ الإنقباضات الرحمية أو الطلق الكاذب في أي وقت خلال الثلث الثاني من الحمل، وهي تنطوي على تشنج عضلات الرحم، ولكن تختلف هذه الإنقباضات عن المخاض الحقيقي في انها قصيرة ولا تكون منتظمة، وقد تكون الإنقباضات خفيفة في أول الحمل ولكنها تصبح أكثر إيلاما مع تقدم عمر الحمل ومن أعراض المخاض الكاذب:

  • التشنجات والضغط في الرحم.
  • المعاناة من وجود ألم أثناء الليل.
  • ألم دائم يستمر من نصف دقيقة إلى دقيقتين في أي مكان بجسم المرأة. البطن للحامل
  • تشنجات الساق

التشنجات التي تحدث في الساق تعتبر سبب شائع من أسباب ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس أو في الثلث الثاني والثالث من الحمل وقد تتطور هذه الحالة عندما يحدث ضغط على الأوعية الدموية أو الأعصاب في الساقين وأيضاً نقص عنصر الماغنيسيوم في نظام المرأة الغذائي يعد من مسببات تشنج الساقين وتشمل تشنجات الساقين بعض الأعراض الأخرى:

  • ألم شديد جداً ويزداد سوءاً أثناء الليل.
  • ألم مفاجئ في عضلة الساق والقدم.
  • تشنجات وتقلصات لا إرادية في عضلات الساق.

 

أسباب الألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس

قد تكون هناك حالات مرضية خطيرة وراء الألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس خصوصًا، إذا كانت مجتمعه مع بعض الأعراض مثل النزيف والغثيان والألم الشديد أسفل البطن وتشمل هذه الأسباب احتمالية حدوث ما يلي:

  • الإجهاض.
  • وجود الحمل خارج الرحم.
  • الإنقطاع المشيمة.
  • تسمم الحمل.

ويوجد أيضاً بعض الحالات المرضية التي لا تخص الحمل بطريقة مباشرة، ولكنها قد تكون سبباً من أسباب ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس وتحتاج إلى الطبيب لتحديد الأدوية اللازمة للحالة ومن هذه الحالات:

  • الإصابة بفيروس المعدة.
  • وجود إنسداد في الأمعاء.
  • الإصابة بالقرحة الهضمية.
  • إلتهاب الزائدة الدودية.
  • المعاناة من حصي المرارة.
  • إلتهاب البنكرياس.
  • وجود حصي الكلي.
  • إلتهاب المسالك البولية.

اقرأ المزيد: أهم تحاليل الحمل

الواجب على المرأة فعله للتخفيف من الألم

يوجد العديد من التدابير المنزلية التي من الممكن أن تخفف من شدة الألم أسفل البطن للحامل في الشهر الخامس، ومن هذه التدابير ما يلي: –

  • النوم على إحدى الجانبين مع وضع وسادة بين الساقين.
  • البعد عن الوقوف في مكان واحد فترة طويلة.
  • إرتداء حزام دعم الأمومة.
  • أخذ حمام دافئ للتخفيف من تشنج العضلات ويساعد على تخفيف التوتر الناتج عن تغير مستويات الهرمون.
  • إستخدام وسادة التدفئة أسفل الظهر عند الجلوس.
  • القيام ببعض تمارين التمدد لتخفيف تصلب العضلات.

 

  • الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب

هناك بعض العلامات التي قد تحدث للمرأة يجب عليها عندها الرجوع إلى الطبيب ومن هذه الأعراض ما يلي: –

  • وجود تسرب للسوائل من داخل المهبل.
  • الصداع الشديد.
  • وجود آلام وتشنجات تشبه ألم الدورة الشهرية ولكنها تزداد في شدتها مع مرور الوقت.
  • الألم الشديد في منطقة البطن ويستمر هذا الألم حتى بعد الراحة أو تغيير وضع الجسم.
  • النزيف المهبلي.
  • التقيؤ أو القشعريرة أو الحمي.
  • الإنقباضات التي تحدث بطريقة منتظمة.
  • الضغط على منطقة المهبل.

تعد هذه هي الأعراض الخطيرة التي تستدعي زيارة الطبيب المختص واستشارتة حتى نتجنب حدوث الأسوأ وقد يصل الأمر إلى وفاة الأم إذا حدث إهمال في وجود هذه الأعراض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى