امراض الحمل

الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث

أشهر الحمل الأولى تعتبر من أكثر الفترات ابتهاجا في حياة المرأة الحامل، وذلك خاصة عند المرأة التي تنتظر الحمل لأول مرة، وذلك قد يتضمن الثلث الأول من الحمل الأشهر الثلاثة الأولى من اليوم الأول لآخر دورة شهرية، وفي ذلك الفترة قد تحدث أغلب التغيرات الجسدية والهرمونية التي قد تغير من طبيعة الحياة بشكل كبير، وأيضا من الطبيعي أن تؤدي هذه التغيرات إلى بعض الأعراض المزعجة للمرأة الحامل بشكل عام، مثل الغثيان الصباحي و ضخامة الثديين وتوترهم والإرهاق التعب العام والوحم وتغيرات المزاج وغير ذلك، وأيضا من الممكن أن تعاني المرأة الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث فتابعينا لتعرفي أهم أسبابه.

الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث

إن ألم الرحم وألم أسفل البطن للمرأة الحامل في الشهر الثالث من الممكن أن يشابه في طبيعته وشكله ألم الدورة الشهرية، ومن الممكن أن يحدث هذا الألم بسبب الكثير من الأسباب والعوامل، مثل التغيرات التي قد تحدث على الجهاز الهضمي من إمساك وغازات، أو تمدد الرحم وتمطط أربطته لاستيعاب محصول الحمل من جنين وسائل أمنيوسي وملحقات، وعند كون هذا الألم خفيف ويزول من تلقاء ذاته، فإنه في الأغلب ما لا يشير إلى شيء مرضي هام، ولكن في حالة أن يكون شديد ومستمر أو مصاحب له نزيف دموي شديد أو خفيف، فإنه يمكن أن يدل على مشاكل مرضية هامة، ويجب على المرأة الحمل أن تطلب الإسعاف في حالة أن يكون الألم مزمن أو شديد جدا أو مصاحب مع الغثيان أو الإعياء أو الدوار أو الحمى أو القشعريرة.

اقرئي أيضا: شكل بطن الحامل في الشهر الثالث

الإجهاض

هو خسارة الحمل قبل الأسبوع العشرين من الحمل وقد يصاحب ذلك الأمر ألم بطني شديد مع ألم ظهري شديد مصاحب لذلك تقلصات رحمية مؤلمة، وذلك بالإضافة إلى النزف أو التنقيط الدموي من المهبل، وقد تلاحظ المرأة خروج أجزاء نسيجية من المهبل أيضا، فيجب على المرأة التي تعاني من ذلك الأعراض أن تراجع الطبيب فورا لكن يقدم لها العناية اللازمة، وعادة لا يمكن أن يتم إيقاف الإجهاض عند بدء أعراضه، ولكن هناك بعض الحالات التي يجب فيها تناول بعض الأدوية وتتضمن أسباب حدوث الإجهاض بشكل عام كل ما يأتي:

1-التشوهات الجنينية.

2-متلازمة المبيض متعدد التكسيات أو تكيس المبايض.

3- المشاكل المتعلقة بالمشيمة.

4- تشوهات العضلة الرحمية.

5-ضعف أو ارتخاء قناة عنق الرحم.

تابعي معنا كافة التفاصيل الخاصة بالحمل والولادة ومتابعة الحمل أولا بأول  من خلال سلسلة من المقالات التي يقوم نخبة من خبرائنا بكتابتها فتابعينا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى