امراض الحملنصائح الحمل

الحمل والكورونا (COVID-19) .. اهم النصائح لتجنب العدوى الفيروسية

الحمل والكورونا اصبح من أهم التساؤلات التي تم تداولها في الآونة الأخيرة، وذلك حفاظاً على حياة الام والجنين وذلك لضعف الحالة الصحية للمراة الحامل خلال فترة حملها، فهي أكثر عُرضة للإصابة بأي نوع من الفيروسات المُعدية، لهذا أُصيبت النساء الحوامل بالقلق والذعر خوفاً منهن على صحة أجنتهن، لهذا سوف نستعرض خلال السطور القادمة أعراض الاصابة بفيروس الكورونا وطرق الوقاية منه.

هل هناك مخاطر مرتبطة بـ الحمل والكورونا (COVID-19) ؟

  • من المعروف أن النساء الحوامل هن أكثر عرضة للإصابة بالعدوى الفيروسية ، وذلك بسبب ضعف المناعة الشديد اللاتي يعانين منه أثناء فترة الحمل، لذا يجب توخي الحذر من الإصابة وعمل كافة الإحتياطات اللازمة للوقاية من الإصابة.
  • الأبحاث والدراسات العلمية الأخيرة أثبتت أنه يمكن أن يكون الأمر هين بالنسبة للنساء الحوامل، حيث أن أعراض الإصابة في حالة تواجدها يمكن ألا تكون حادة وفتاكة للحد الذي يجعلنا نقلق بشدة من الأمر.
  • البيانات التي توجد بوزارة الصحة لم يدرج بها حالة واحدة من الوفيات للسيدات الحوامل، لذا فإن الخطورة غير موجودة بالنسبة للحمل والحوامل، فلا داعي للقلق ولكن علينا توخي الحيطة والحذر بشكل دائم.
الحمل والكورونا
الحمل والكورونا

التأثير المباشر لكورونا على المرأة الحامل

  • الخبراء أكدوا أن النساء الحوامل اللواتي سيعانين من الإصابة بفيروس كورونا (COVID-19) سيتعرضون لبعض الأعراض الخفيفة، والتي تتشابه إلى حد كبير مع أعراض نزلات البرد والأنفلونزا.
  • الأعراض التي ستصاب بها المرأة الحامل بخصوص إصابتها بالعدوى الفيروسية لفيروس كورونا لا يمكن ان تتفاقم وتزيد عن الحد المعقول، كما أنها تتماثل للشفاء بسرعة بالغة.

الإصابة بفيروس كورونا للأم يمكن أن تؤذي الجنين ؟

  • أكدت وزارة الصحة بأن الحالات التي تم الإبلاغ عنها والمصابة بالعدوى الفيروسية كورونا (COVID-19)، نتج عنها حالات ولادة مبكرة قبل الموعد المحدد للولادة.
  • كما نتج بعض المشاكل في الأطفال المولودين نتيجة لإصابة الأم أثناء فترة الحمل بفيروس كورونا، والتي هي مشاكل تنفسية حادة لدي الأطفال، وذلك لعدم إكتمال رئتي الطفل نتيجة للولادة المبكرة.

نصائح تجنب خطر الإصابة بالفيروس

  • يجب إرتداء الكمامات الطبية الواقية، لتجنب إلتقاط أي فيروس من الأجواء المحيطة، والتي يمكن أن تكون محملة بالعدوى الفيروسية بفيروس كورونا.
  • غسل اليدين بشكل منتظم، وذلك بمجرد الخروج من المنزل والإحتكاك ولمس أي سطح خارجي يمكن أن يكون محمل بالفيروس.
  • الإبتعاد عن الاماكن المتواجد بها تجمعات كبيرة من الأشخاص، وخاصة الأماكن المزدحمة والمكتظة بأعداد كبيرة منعًا للإصابة.
  • إستخدام المطهرات بشكل ثابت ودائم داخل وخارج المنزل، وذلك من أجل التقليل من خطورة الموقف والتصدي للإصابة بالعدوى.
  • عدم مصافحة أو تقبيل الأشخاص المعروفين والغير معروفين، نظرًا لخطورة الموقف في الأوقات الراهنة.

هل يمكن أن تصل العدوى للطفل الرضيع عن طريق حليب الأم ؟

  • لم تتأكد الدراسات بعد من إنتقال العدوى الفيروسية بفيروس كورونا (كوفيد 19) للطفل الرضيع عن طريق حليب الأم.
  • ولكن من المعروف أن العدوى الفيروسية تنتقل بمجرد التلامس بين الشخص المصاب والشخص الغير مصاب.
  • الرذاذ الصادر من الأم عند السعال أو العطس أثناء رضاعة الطفل يمكن أن يصيب الرضيع بالعدوى الفيروسية، ولكن ليس هناك ما يؤكد أنه ينتقل عن طريق حليب الأم من عدمه.

وبهذا أعزائنا القراء نكون قد ناقشنا موضوع الحمل وكورونا (كوفيد 19) ، وحاولنا جاهدين استعراض اهم المعلومات حول هذا الثياق، ونتمنى أن تكون أفادت حضراتكم ولكم مننا جزيل الشكر، متمنيين لجميع السيدات الحوامل وأطفالهم السلامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق