نصائح الحمل

طريقة الجدول الصيني لانجاب الذكور

الجدول الصيني لانجاب الذكور هو طريقة لمعرفة جنس المولود ولكن ليس لديه دعم عملي، وهي طريقة تعتمد على احتمالية الحمل بولد أو أنثى بنسبة 50% إلى 50%، وذلك من الممكن أن تجد بعض السيدات أنه دقيق ولكن في وقت آخر يظن البعض الآخر أنها مجرد صدفة، بالرغم من أن عدد من الباحثين العلميين يعتقدون لأنه 90% دقيق إلا أنه لا يوجد حتى الآن دليل على صحته ودقته، ويعتمد هذا الجدول الصيني بشكل رئيسي على عمر الأم بالسنوات القمرية أو الهجرية وتاريخ الحمل القمري، وعادة قد تتواجد الآلات الحاسبة على مواقع الإنترنت لكي تساعد في تحويل التاريخ الميلادي إلى تاريخ قمري.

الجدول الصيني لانجاب الذكور

بعض الناس يعتقدون أن الجدول الصيني له قدرة على تحديد نوع جنس المولود، فهو يقوم بالمساعدة في تحديد الفترة المناسبة للحمل التي تزيد من نسبة الحمل في ولد، وقد تبين أن الجدول الصيني قد يزيد من فرصة الحمل بفتاة إذا كان تاريخ الولادة للدم أو تاريخ الحمل أما فردي أو زوجي، ومن المحتمل مساعدة الجدول الصيني للحمل بولد إذا كان أحد هذين التاريخين زوجي والآخر فردي، وتبعا لعدد كبير من الناس فإن احتمالية الدقة فيها قد تصل إلى خمسين بالمئة، ولا يستطيع الجدول الصيني في تحديد جنس الجنين إلا في حالة إذا كانت الأم حامل بأكثر من طفل، والجدول الصيني ليس هو إلا أداة للتسلية ولا يعد أداة جادة لتحديد جنس المولود ومن المفضل زيارة الطبيب للقيام بالموجات فوق الصوتية لكي يحدد جنس المولود بطريقة صحيحة.

اقرئي أيضا: طريقة حساب الجدول الصيني الصحيحة

نظرية شتلز

الكثير من النساء يعتبرون هذه النظرية دقيقة أكثر من هذا الجدول الصيني، وهذه النظرية تعتمد على المبدأ الأول الذي يقول أن الحيوان المنوي الذي يحمل الكروموسوم الذكوري يكون أسرع من الحيوان المنوي الذي يحمل الكروموسوم الأنثوي، يجب على الزوجين ممارسة الجنس قبل يوم من الإباضة أو بعد 12 ساعة من يوم الإباضة، وذلك لكي يتم تعزيز فرصة الحمل بذكر، وتبعا لهذه النظرية فرصة الحمل بذكر تزيد في ذلك الفترة؛ لأن ذلك الأمر يقوم بالسماح للحيوانات المنوية الذكورية للوصول إلى البويضة الناضجة ويتم تلقيحها قبل تلك الكروموسوم الأنثوي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق