نصائح الحمل

طريقة الجدول الصيني لانجاب الذكور

أثار الجدول الصيني لانجاب الذكور  الكثير من الجدل حول تحديد ومعرفة جنس المولود ولد أو بنت،
والجدول الصيني طريقة قديمة تم اكتشافها في إحدى كهوف المقابر الأثرية بالصين،
واختلف العلماء حول الجدول الصيني فمنهم من يؤمن به ومنهم من يعنى أنه مجرد وسيلة للتسلية.

  • تاريخ الجدول الصيني لانجاب الذكورالجدول الصيني لانجاب الذكور

يعتبر الجدول الصيني من أقوى الطرق البدائية التي يتم استخدامها لمعرفة جنس المولود،
فقد عرف الجدول الصيني منذ سبعة قرون وربط الصينيون من خلال هذا الجدول بين توقيت الإخصاب والعلوم الفلكية،
فهو في اعتقادهم يعتبر أدق الطرق المستخدمة لتحديد نوع الجنين.

اقرأ المزيد: تطورات الجنين في الأسبوع 34 من الحمل

  • كيفية معرفة جنس المولود الجدول الصيني لانجاب الذكور
    طريقة الجدول الصيني لانجاب الذكور

يعتمد حساب الجدول الصيني على معيارين:

الأول

الشهر القمري الذي حدث فيه الحمل.

الثاني

العمر القمري الخاص بالأم الحامل.

ويعتمد الجدول على حساب العمر بالتقويم الصيني وليس بالتقويم الميلادي، والتقويم الصيني هو عمر الشخص بالتقويم الميلادي مضافًا إليه عام حتى يصبح عمر الجنين يوم مولده عام.

  • كيفية حساب الجدول الصيني الصحيح

أولا

تقوم المرأة بحساب عمرها وفقًا للتقويم الصيني في هيئة عدد صحيح من الأعوام، وتقوم بتجاهل الأشهر والأيام التي تزيد عن العدد الصحيح.

فمثلًا إذا كان عمر المرأة ثلاثة وعشرين عاما وخمسة أشهر، فإنها تقوم بحذف الخمسة أشهر وتكتفي بالرقم الصحيح من هذه الأعوام وهو ثلاثة وعشرون عامًا

ثانيًا

ثم تقوم بإختيار الشهر الذي حدث فيه الإخصاب من أمام عمود عمر الأم المقدر بالسنوات، سواء أكان هذا الشهر يناير أو فبراير أو مارس أو أبريل إلى آخر أشهر السنة.

فإذا كان الشهر هو يناير كان المولود أنثي وإذا كان الشهر فبراير كان المولود ذكرا وهكذا إلى أخرى الأشهر.

ويتم استخدام الجدول الصيني بمعرفة عمر الأم والشهر القمري الذي حدث فيه الحمل، لمعرفة المربع الذي يتقاطع عنده عمود الشهر القمري مع صف عمر الأم.

اقرأ المزيد: أعراض الحمل في الشهر الخامس ببنت

  • نسبة نجاح الجدول الصيني للحمل

تصل نسبة نجاح الجدول الصيني إلى ٩٠% ولكن لا يوجد أي أساس علمي يؤكد صحة هذا الجدول.

  • كيفية استخدام الجدول الصيني للحمل بولد
    طريقة الجدول الصيني لانجاب الذكور

الجميع يعلم أن رغبة إنجاب الذكور أكثر بكثير من الرغبة في إنجاب الإناث، وهذا هو الواقع الملموس منذ أيام الجاهلية عند العرب، وطبقًا لحسابات الجدول الصيني، يمكن استخدامه للحمل بولد، وذلك عن طريق معرفة عمر الأم،
أولا ثم المحاولة أن يكون وقت التخصيب حسب الأوقات الموجودة بالجدول المحتمل فيها الحمل بذكر،
ويعتقد معظم النساء أن هناك خطة صينية أو الأجندة الصينية مخصصة لتحديد نوع الجنين ولكن هذه الإعتقادات ليست سليمه مائة بالمائة.

  • أطعمة تساعد علي الحمل بولد أثناء فترة التبويض:

قد أوضح الأطباء المتخصصين أن فرصة إنجاب الذكور تزداد عندما يكون الوسط الموجود به الحيوان المنوي قلوي.

أما إذا كان الوسط حامضي فرصة إنجاب الإناث تكون هي الأكبر، ولذلك فإن الأطعمة القولية تساعد علي زيادة فرصة الحمل بذكر ومن هذه الأطعمة: –

  • الموز والتين البرشومي.
  • المكسرات مثل الفول السوداني والحاجة.
  • الحبوب البيضاء مثل اللوبيا والفاصوليا.
  • الأطعمة البحرية مثل الجمبري والإستاكوزا والتونة.
  • التوابل بأنواعها.
  • السبانخ والجرجير والقرنبيط والطفل.
  • التوت.
  • معتقدات خاطئة

منذ قديم الأزل وهناك إعتقاد خاطئ عند القدماء المصريين بالأخص أن المرأة هي المسئولة عن نوع الجنين سواء أكان ذكرا أو أنثي.

ولكن أثبتت العلوم والدراسات الحديثة أن نوع الجنين يكون من الحيوان المنوي أي من الرجل ولا دخل للمرأة فيه.

ولكن يجب عدم التفرقة بين الذكر والأنثى لأن هذه المعتقدات خاطئة علميا ودينية لأن الولد والبنت هم هبه وهدية من الله عز وجل ولا دخل الإنسان بهذه الهدية ولا يحق لنا الإعراض عليها ولكن تجب علينا القناعة والرضا بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى