نصائح الحمل

إليكي أفضل طريقة للجماع لحدوث حمل

قديما قال الحكماء أن التنوع في أوضاع الجماع يعطي نكهة جديدة للحياة الزوجية، وقد تضفي وهجا خاصة للحياة، ولكن دائما ما تتساءل النساء عن أفضل طريقة للجماع لحدوث الحمل، وهل توجد  وضعيات تزيد من فرص الحمل، الإجابة هي نعم ولا، فقد أكد الأطباء أن كل الأوضاع قد يحدث منها حمل، ولكن يمكن الاستفادة من بعض القواعد الخاصة بالطبيعة للتأكد من أن الحيوانات المنوية تصل إلى هدفها ويحدث الحمل.

أفضل طريقة للجماع

يمكن للمرأة أن يحدث لها حمل من خلال أغلب الأوضاع الجنسية، ولكن يوجد بعد الأوضاع التي تزيد فرص الحمل، ومن المهم كذلك أن يتم مراعاة الوقت المناسب لعملية التخصيب، وذلك لزيادة فرص السيدات في الحمل، ولزيادة فرص الحمل يجب أن يتم الجماع قبل يوم أو يومين من موعد التبويض وكذلك في اليوم الذي يعتقد أنه يوم التبويض.

أفضل وضعيات الجماع لزيادة فرص الحمل

سوف نتعرف معا على أفضل الوضعيات الخاصة بحدوث الحمل، مع ضرورة تأكيدنا على ضرورة الرجوع إلى الطبيب لتحديد الوضع المناسب حسب الحالة الصحية للزوج والزوجة، وإليكم أفضل الأوضاع:

أولا: وضع الاستلقاء أو ما يسمى الوضع التقليدي

يعتبر هذا الوضع هو الأكثر شيوعا، وفي هذا الوضع تقوم الزوجة بالاستلقاء على ظهرها، ويقوم الرجل بالاستلقاء فوقها بكامل جسده أو يقوم بالاستناد على ذراعيه ليقوم بالتخفيف من وزنه، ويقوم هذا الوضع بزيادة قدرة العضو على اختراق عنق الرحم، ويزيد من فرص وصول السائل المنوي إلى الرحم.

ثانيا: وضع الكلب

يطلق عليه أيضا الوضع الخلفي، ويمتاز هذا الوضع من الجماع أنه يزيد من قدرة العضو على اختراق الرحم بصورة أكبر، حيث تجلس المرأة على يديها ويقوم الزوج بمعاشرتها من الخلف، ويعتقد أنه كلما زاد قرب العضو من عنق الرحم تزداد فرص وصول الحيوانات المنوية إلى عنق الرحم وترتفع فرص الإخصاب.

ثالثا: وضع الفارس

وفي هذا الوضع تكون الزوجة في الأعلى بحيث يستلقي الرجل على ظهره وتمتطي المرأة العضو الذكري الخاص به، وعلى الرغم من كون هذا الوضع ضد قانون الجاذبية، إلا أن بعض الأطباء يرون أن هذا لا يمثل فرقا كبيرا خاصة إذا كانت الحيوانات المنوية سريعة.

نتمنى أن نكون قد أفدناكم حول الأوضاع التي تساعد في حدوث الحمل، تابعونا ليصلكم كل ما هو جديد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق