نصائح الحمل

أيام التبويض عند المرأة وكيفية حدوث الحمل

هل تخططين إلى الحمل، ولا تعرفين متى تكون أيام التبويض، فهي تعتبر مهمة جدًا لحدوث الحمل، والتي يمكن أن تساعدك في الحمل أو تجنبه إذا كنت تودين ذلك، لذلك، من الضروري معرفة أيام التبويض عند المرأة، أي أعلى موعد عندما تكون البويضة في مرحلة الإخصاب والنضج.

أيام التبويض عند المرأة

  • عادة ما يحدث التبويض، في اليوم الرابع عشر من دورتك التي تستغرق 28 يومًا، ولكن بالطبع، سوف يختلف هذا الوقت وفقًا لطول دورتك.
  • لتسهيل حساب عدد أيام الإباضة، فهي تحدث قبل أو بعد اليوم الرابع في منتصف الدورة الشهرية.
  • قد تعانى بعض السيدات،  من عدم انتظام في الدورة، لذلك قد تختلف فترة الإباضة لديهن ويصعب تحديدها، لذلك يجب أن يلجأن إلى الأطباء لتقديم الاستشارة اللازمة، والعمل الجاد لتحديد أفضل موعد للحمل، وأفضل وقت للتبويض.

كيفية معرفة أيام التبويض عند المرأة

هناك طرق عديدة لمعرفة أيام الإباضة، وكيفية الاستعداد له وتحديد التوقيت:

حفظ موعد الدورة الشهرية

احفظي موعد الدورة الشهرية لعدة أشهر، حتى تتمكني من فهم ظروفك الطبيعية، هل هي منتظمة أم لا، أو استخدمي الأدوات التي يمكن أن تساعدك في حساب الإباضة.

إذا كانت الدورة ليست منتظمة، فسوف تحتاجين إلى أن تكوني على وعي، بشأن أعراض التبويض الأخرى.

سماع جسدك

يرسل جسمك ملاحظة عندما تكون فترة الإباضة، وهي على شكل إحساس بالوخز، أو سلسلة من التقلصات في أسفل البطن، “تقتصر عادةً على جانب واحد”.

ذلك يعد تذكير شهري بالخصوبة، ويعتقد أنه ينتج عن نضج أو إطلاق البويضات من المبايض.

متابعة درجة حرارة الجسم

أثناء الإباضة سوف تصل درجة حرارة الجسم الأساسية إلى أقل نقطة لها، وبمجرد حدوث الإباضة، سترتفع على الفور بنحو نصف درجة.

زيادة إفرازات عنق الرحم في أيام التبويض عند المرأة

مع اقتراب الإباضة، يصبح هذا المخاط أكثر وفرة، لكنه يصبح أرق وأنقى، وله قوام ناعم يشبه بياض البيض.

شراء مجموعة توقع التبويض

تستخدم الكثير من السيدات مجموعات التنبؤ بالإباضة، لتحديد الإباضة قبل 12 إلى 24 ساعة، عن طريق مراقبة مستوى الهرمون اللوتيني، أو LH “آخر هرمون يصل ذروته قبل الإباضة”

أعراض وعلامات التبويض

هناك العديد من العلامات الرئيسية، التي تدل على أيام التبويض عند المرأة، والتي يجب الانتباه إليها، وهي كالتالي:

  • انخفاض درجة حرارة الجسم الأساسية قليلًا ثم تعود للارتفاع ثانيًة.
  • يصبح مخاط عنق الرحم أرق وأكثر وضوحًا، وقوامه يشبه قوام بياض البيض.
  • عنق الرحم يكون أكثر ليونة.
  • الشعور بوخزات خفيفة أو تشنج في أسفل البطن.
  • قد يزداد إليك دافع الرغبة الجنسية.
  • ملاحظة خروج بعض البقع البسيطة ومن المهبل.
  • قد يحدث تورم في الفرج أو المهبل.

قد يهمك: اهم علامات التبويض والحمل

عوامل تمنع التبويض

بعض السيدات في سن الإنجاب، لا تتم الإباضة لديهم، ويمكن أن تؤثر عوامل مختلفة على عدم الإباضة، وهي كما يلي:

متلازمة تكيس المبايض

هنا لا تكون هرمونات الأستروجين والبروجسترون،  الجنسية عند النساء متوازنة، مما يؤدي إلى نمو أكياس المبيض.

قد تسبب متلازمة تكيس المبايض، مشاكل في الطمث لدى النساء، والخصوبة، ووظائف القلب والمظهر.

نشاط الغدة الدرقية بشكل كبير

يمكن أن يوقف فرط نشاط الغدة الدرقية، أو خمول المبيض.

صعوبة في التخصيب

إذا كنتِ تعانين من صعوبة في الحمل، أو إذا كنتِ تعتقدين أن فترة التبويض ليست لديكِ، يُرجى مراجعة طبيبك لإجراء اختبار الخصوبة.

الضغط والاجهاد النفسي

لا تحدث الإباضة عند العديد من السيدات، تحت الضغط النفسي الشديد، لذلك من المهم محاولة التخلص من الضغط، عند الرغبة في حدوث الحمل في أيام التبويض عند المرأة.

تابعينا لقراءة كافة المواضيع القادمة، التي تهتم بصحة المرأة الحامل وبصحة جنينها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى