امراض الحمل

إليكي أسباب ألم اسفل البطن للحامل في الشهر الثاني

الحمل يصاحبه أعراض خاصة به، وألم البطن من الأعراض الأكثر انتشارا أثناء فترة الحمل، وأعراض ألم البطن قد تتشابه مع أعراض الحمل العادية مثل الغثيان وألم البطن والقيء، ويعتبر ألم البطن عند المرأة الحامل بسبب تمدد الرحم مما أدى إلى الضغط على الأعضاء الأخرى في البطن مما يصعب عليه من تحديد مكان الألم، والمرأة الحامل تعاني من فقر الدم وزيادة عدد كرات الدم البيضاء، مما يؤدي إلى صعوبة معرفة سبب ألم اسفل البطن للحامل في الشهر الثاني من الحمل.

أسباب ألم اسفل البطن للحامل في الشهر الثاني

آلام البطن أثناء فترة الحمل تكون كثيرة الحدوث، ومعظم هذه الآلام في البطن لا تكون خطر على الأم أو على الجنين، ومن أسبابها:

  • الغازات والإمساك: من الممكن أن يحدث غازات في البطن أثناء فترة الحمل بسبب زيادة مستويات هرمون البروجسترون، ومع إفراز جسم الحامل للكثير من هذا الهرمون يؤدي إلى حدوث تباطؤ في الجهاز الهضمي، مما قد يسبب بطء في سير الطعام أثناء الهضم، ومن الممكن التخلص من هذه الغازات المفرطة أو الإمساك من خلال شرب الكثير من الماء، وتناول الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف، وممارسة بعض التمارين التي تقوم بالمساعدة في إخراج البراز.
  • ألم الأربطة المستديرة: وهي تشمل الرباطين الكبار اللذين يمتدان من الرحم إلى الفخذ، خلال فترة الحمل ومع نمو الرحم فهذه الأربطة تتمدد وتسبب عدم الراحة، ومن الممكن أن يكون الألم شبيه بطعنات شديدة الحدة عند تغيير الوضعيات، وفي أوقات أخرى قد يكون الألم خفيف، وعادة ما يحدث الأربطة المستديرة في الثلث الثاني من الحمل، ولا يعتبر ذلك ضار أو خطير.
  • انقباضات براكستون هيكس: من الممكن أن نصف انقباضات براكستون هيكس بأنها شد في عضلات المعدة أو شعور بقساوة وصلابة في المعدة، مما يؤدي إلى انزعاج المرأة الحامل، لكن من المهم أن نفرق بين ذلك النوع من الانقباضات والانقباضات الحقيقية، الانقباضات الحقيقية تستمر لفترة أطول وتكون مؤلمة جدا وتسبب صعوبة في التنفس، أما إذا كانت هذه الانقباضات خفيفة ويمكن مواصلة الأنشطة اليومية العادية بعدها فتكون هي انقباضات براكستون هيكس، ومن الممكن أن تحدث هذه الانقباضات بسبب الجفاف، لذلك شرب الماء الكثير هو الحل للتخفيف من آلامها.

 العوامل الشائعة

يوجد بعض من العوامل التي من الممكن أن تكون السبب في آلام البطن أثناء فترة الحمل ولكنها لا تشكل خطورة على الأم أو الجنين، ومنها:

  • حصى الكلى.
  • الأورام الليفية.
  • نمو الرحم مع الوقت.
  • فيروسات المعدة.
  • الحساسية تجاه بعض الأطعمة.

تابعو مقالاتنا عن مراحل الحمل وأهم الأمراض التي تصيب المرأة الحامل وأسباب حدوثها، يمكنك متابعة مقالاتنا عبر صفحتنا الرسمية على موقع الفيس بوك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق