أمومة وطفولةصحة الطفل

علامات الطفل الطبيعي : تعرفي على الاضطرابات الجسدية والعاطفية عند الاطفال

علامات الطفل الطبيعي من الأولويات الرئيسية للوالدين هي التأكد من الصحة الجيدة لأطفالهم، فتمثل فترة الطفولة الوقت المثالي والمناسب للوالدين، وفي هذه الفترة يكتسب الطفل الأفعال من الوالدين والأشخاص المحيطة به، ويجب على الأم الانتباه لصحة الطفل للتأكد من سلامته، وذلك عن طريق العلامات التي تظهر عليه، والأفعال التي يقوم بها، فذلك يساعد في الإطمئنان على الطفل، إذا ظهرت أي علامات غير طبيعية عليه.

علامات الطفل الطبيعي

  • يجب على الوالدين مساعدة أطفالهم في تخفيف الضغط عليهم، والتأكد من شعورهم بالأمان، ففي حالة مرض أحد الوالدين، أو وفاته، أو انفصالهما، يشعر الطفل بعدم سلامته الجسدية، وعدم قدرة والديه على العناية به، لذا يجب على الوالدين في هذه الحالة المحافظة على شعور الطفل بالاطمئنان الدائم، وانكم سوف تحافظوا عليه من أي أذى يلحق به.
  • يجب التحدث مع الطفل بصورة دائمة ومباشرة عن شعوره الحالي، وعليك أن تصغي لحديثه حتى وإن كان غير هام بالنسبة لك، ويجب على الوالدين أن يتمتعوا بالهدوء في هذه الحالة، حتى لا يصل للطفل شعور بأنه محكوم عليه، وإذا فضل الطفل الصمت وعدم التحدث في ذلك الوقت، فيجب عليكم الانتظار بعض من الوقت حتى يشعر بالراحة في الحديث.
  • يتطلع الأطفال لقضاء الأوقات الممتعة مع والديهم، للتقليل من شعورهم بالتوتر والقلق.
  • التخطيط لعمل الأنشطة الترفيهية مع الأطفال، وتقديم العناق، والثناء، والمودة لهم، لتعزيز شعورهم بالثقة في النفس.
علامات الطفل الطبيعي
علامات الطفل الطبيعي

التحولات المفاجئة عند الأطفال

يظهر على الأطفال بعض العلامات العاطفية، والسلوكية، والجسدية تماماً مثل الشباب والبالغين، وللتأكد من سلامة طفلك يجب عليك الانتباه للتحولات المفاجئة في السلوك، والشكاوى الغير عادية، وبعض هذه التحولات ما يلي:

الاضطرابات الجسدية عند الأطفال

  • اضطراب في المعدة
  • الصداع
  • ألم في منطقة الصدر
  • زيادة ضربات القلب، أو خفقان القلب
  • رؤية الكوابيس
  • الشعور بالأرق
  • التبول اللاإرادي
  • الشراهة في تناول الطعام، أو انخفاض الشهية
  • التظاهر بالمرض لتجنب الأنشطة

الاضطرابات العاطفية عند الأطفال

  • تقلب المزاج
  • القلق
  • الأرق
  • الشعور بمخاوف متكررة أو جديدة
  • زيادة الغضب والبكاء
  • العناد والعدوانية
  • انخفاض مستوى التركيز
  • اصدار رد فعل عاطفي تجاه الحوادث البسيطة
  • الحنين للسلوكيات المريحة له من الطفولة المبكرة، مثل: (عض الأظافر، مص الإبهام، النوم مع لعبته المفضلة)
  • الإنسحاب، أو العزلة الاجتماعية
  • عدم المشاركة في الأنشطة المفضلة سابقاً.

وفي النهاية نتمنى أن نكون أوضحنا أهم علامات الطفل الطبيعي، وتعرفتم على الاضطرابات المفاجئة التي يمكن أن تحدث لطفلك، املين الصحة الجيدة لكي ولطفلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق