مراحل نمو الطفل

متي يجلس الطفل وكيف تقومين بمساعدته لينجح في هذه المرحلة

جلوس الطفل باستقلال يعطي الطفل نظرة جديدة للعالم من حوله، وعندها قد تكون عضلات الرقبة والظهر لدى الطفل قوية بطريقة كافية لإبقائه مستقيم وأيضا الطفل يتعلم الطريقة التي يضع فيها رجله لكي لا يقع، وبعد ذلك يبدأ بالانتقال بشكل تدريجي إلى مرحلة الزحف، ثم الوقوف بعد ذلك، وأخيرا ينتهي بالمشي، وسوف نستعرض معكي من خلال هذا المقال متي يجلس الطفل فتابعينا.

جلوس الطفل

بالرغم أن الوالدين يقوموا بوضع الطفل في وضعية الجلوس منذ الولادة ولكن الجلوس باستقلالية لا يحد قبل أن يتعلم الطفل أن يتحكم في رأسه، وفي الشهر الرابع للطفل عادة قوة عضلات رأسه ورقبته تزداد قوة بطريقة سريعة، لكي يبدأ الطفل أن يتحكم في رأسه ويسيطر عليها أثناء نومه على بطنه، ويكون تطور العضلات بالنسبة للطفل تبدأ من الرأس ثم الرقبة، وينتقل إلى أسفل حتى الوصول إلى الأرجل والقدم، وعندما يبلغ الطفل من العمر 8 أشهر يبدأ أن يجلس بمفرده لبضع دقائق.

اقرئي أيضا: متى يجلس الطفل وأهم علامات استعداده للجلوس

متي يجلس الطفل

الجلوس يحتاج من الطفل أن يكون لديه امتلاك لمهارة التحكم في الوزن من اليسار واليمين والأمام والخلف، وذلك لأن الأمر يحتاج إلى قوة وتدريب دائم، فمن الممكن أن يساعد الوالدين على الجلوس بطريقة صحيحة، من خلال الآتي:

1-السماح للطفل أن يلعب على الأرض: حيث أن اللعب على الأرض يساهم في تعزيز الاستقلالية لدى الطفل، بدلا من محاولة وضعه في الكراسي المخصصة للجلوس، ويجب على الوالدين أن يخصصوا للطفل مرتين أو ثلاثة في اليوم لكي يلعب على الأرض، وذلك بالإضافة إلى إجلاسه على حضن الوالدين أو بين الرجلين، ويتم القراءة له أو الغناء، أو لعب معه ألعاب حركة مختلفة.

اقرئي أيضا: متى يجلس الطفل وأهم علامات استعداده للجلوس

2-خلق بيئة آمنة للطفل: حيث أن يجب أن يتم خلق بيئة آمنة للطفل في حالة تدريبه على الجلوس أو تحركه، وذلك يمكن تحقيقه عن طريق وضعه حوله وسادات، والحرص على تدريبه على أرض مستوية منخفضة وليس أرض مرتفعة.

3-تدريب الطفل: وذلك من خلال منحه فرصة للتدريب على الطرق المختلفة ولكن يجب على الوالدين أن يأخذوا في اعتبارهم أن يراقبوا الطفل وأن يبقوا بجانبه أثناء فترة التدريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق