علامات الحمل

متى يظهر الحمل بتوأم في السونار المهبلي

حلم كل امرأة بعد الزواج تحقيق أمنية الأمومة وأن يكون لديها طفل يشبهها في الصفات والخصائص وهناك من تُرزق بولد أو بنت ولكن هناك عائلات يكون الشائع لديها إنجاب التوأم وقد تكتسب المرأة من عائلتها هذه الصفة وتُرزق هي الأخري بأطفال توأم، وسوف نستعرض معكي في هذا المقال متى يظهر الحمل بتوأم فتابعينا.

الحمل بتوأم

يسمي بالحمل المتعدد الأجنة نظراً لوجود أكثر من جنين داخل رحم الأم الحامل ويمثل هذا النوع من الحمل أهمية خاصة لوجود أكثر من جنين يحتاج إلي إهتمام المرأة الحامل بنفسها بجانب حصولها علي الدعم من عائلتها والتدخل الطبي من الطبيب المختص، وتحدث اعراض الحمل بتوام عند خروج أكثر من بويضة من إحدي المبايض والتقائهم بالحيوانات المنوية ويتم تخصيب كل بويضة لوحدها، ومع انغراس هذه البويضات ببطانة الرحم يبدأ الحمل بهؤلاء التوائم ويحدث الحمل فيما يسمى بالتوأم الأخوي أو الغير متطابق، وقد تخرج بويضة واحدة فقط ويتم تلقيحها بحيوان منوي واحد، ثم تنقسم إلي عدة أجنة متطابقة ويكون الحمل بتوأم، فيما يسمى بالتوأم المتطابق.

متى يظهر الحمل بتوأم

يجب على المرأة الحامل سرعة التوجه لزيارت طبيبها المختص بانتظام، وذلك خلال الثلاثة شهور الاولى من الحمل للإطمئنان على حالة المشيمة ووضع استقرار الأجنة داخل الرحم.

  • يتم معرفة الحمل بتوأم من خلال التصوير بالموجات الفوق صوتية أو عن طريق أشعة الدوبلر للتأكد من وجود كيسين الحمل فيما يؤكد وجود الحمل بتوأم، وقد يظهر الحمل بتوأم في الأسبوع الخامس من الحمل عن طريق التصوير المهبلي وفي هذة المرحلة تظهر أكياس الحمل فارغة وعند الأسبوع السادس يستطيع الطبيب سماع نبض الأجنة داخل الرحم.
  • يعتبر الوقت المناسب للتأكد من وجود الحمل بتوأم هو ما بين الأسبوع العاشر والأسبوع الثالث عشر، حيث يكون التصوير بالموجات فوق الصوتية مضمونة لتشخيص هذا الحمل، ومع ذلك قد تجدين صعوبة في تحديد ذلك خصوصاً في الأشهر الأولى من الحمل.

اقرأي أيضا: كيفية الحمل بتوأم

أسباب حدوث الحمل بتوأم

  • إن الوارثة لها دور في حدوث الحمل بتوأم لوجود تاريخ عائلي للحمل بتوأم وهو ما يؤدي لزيادة فرص للحمل بتوأم.
  • عامل العمر من الأسباب المؤدية للحمل بتوأم حيث تزيد فرص السيدات الذين تخطين سن 30 سنة.
  • السيدات الذين يؤخرن عملية الإنجاب تكون لديهن الفرصة للحمل بتوأم.
  • إذا سبق للمرأة الحمل بتوأم فإن احتمالية إنجابها للتوأم في المرة القادمة تكون كبيرة.
  • العرق أو الأصل، فقد كشفت بعض الدراسات أن السيدات الأمريكيات من أصل أفريقي تزيد لديهن احتمالية الحمل بتوأم وأيضاً السيدات أصحاب العرق القوقازي وتكون أعمارهن تخطت 35 عام قد سجلوا أعلي معدلات للحمل بتوأم تصل إلي اثنين أو أكثر.
  • التقنيات الإنجابية الحديثة من خلال الاعتماد علي عدة تقنيات منها :
  • استخدام الأدوية حيث يكون دور الأدوية هو تحفيز عملية الإباضة بإنتاج المزيد من البويضات لدي السيدة التي ترغب في الحمل بأكثر من جنين واحد.
  • الاعتماد علي عملية أطفال الأنابيب وتتم من خلال استخدام أدوية لتحفيز عملية الأباضة وإنتاج البويضات ثم يتم إخراج هذه البويضات واخصابها في المختبر ثم أعادتها مرة آخري إلي رحم السيدة ليبدأ الحمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى