علامات الحمل

تعرفي على صفات كيس الحمل

كيس الحمل يعتبر من أولى علامات الحمل التي يتم الكشف عنها من خلال استخدام صور جهاز الموجات فوق الصوتية الذي يطلق عليه السونار، ويكون بالتحديد قط كيس الحمل حوالي 2-3 ملم، ومن بداية الأسبوع الخامس من الحمل تقريبا يظهر هذا الكيس، ويمكن الإفادة من الكشف عن هذا الكيس في تحديد عمر الحمل، ليتم التأكد من كون الحمل طبيعي أم لا، فينمو كيس الحمل في أحد قناتي فالوب مثلا بدلا من داخل الرحم وذلك يدل على حدوث حمل خارج الرحم.

 صفات كيس الحمل

شكله المثالي يكون كيس دائري، وهذا الكيس يعتبر علامة مهمة في المرحلة الأولى من الحمل وتحديدا في الفترة التي تسبق الأسبوع الثامن و الأسبوع العاشر من الحمل، ولكن الأشكال الأخرى من هذا الكيس لا تعتبر أمر يستدعي القلق، فمن الممكن أن يكن هذا الأمر طبيعي، وبالنسبة للنمو المثالي للكيس، فهو يبلغ حوالي 1 ملم في اليوم ما بعد الأسبوع الرابع من الحمل، وبالتحديد يكون حجم هذا الكيس يمكن الطبيب من تقدير عمر الحمل، تتمكن المرأة الحامل من سماع نبضات قلب الجنين أثناء أسبوع أو أسبوعين بعد إجراء الاختبار الأخير الذي تم من خلاله الكشف عنه، لأن سماع نبضات قلب الجنين تعتبر من أفضل علامات صحة الجنين.

 كيس الحمل الفارغ

هو ما يعرف بالحمل اللاجنيني يحدث في حالة توقف الجنين عن النمو في المراحل الأولى من الحمل، فيمكن امتصاصه والتخلص منه بحيث يبقى كيس الحمل فارغ، وذلك حتى قبل أن تعرف المرأة خبر حملها، وعادة إن السبب الدقيق في حدوث الحمل اللاجنيني غير معروف إلى الآن، ولكن من الممكن أن يكون بسبب وجود اضطرابات في كروموسومات البويضة المخصبة.

وقد أشار الأطباء إلى أن المرأة التي يكون لديها حمل لا جنيني تعاني من أعراض الحمل الطبيعية، مثل: غياب الدورة الشهرية، ظهور نتيجة إيجابية في بعد إجراء اختبارات الكشف عن الحمل، لذلك فان أغلب النساء الحوامل الذي لدين كيس حمل فارغ يكونوا متوقعين أن حملهن صحيح وسليم بسبب ظهور أعراض الحمل العادية، وأيضا المشيمة  تستمر في النمو دون وجود جنين داخل رحمها لفترة زمنية قصيرة، بالإضافة إلى أن هرمونات الحمل قد تستمر في الارتفاع أيضا، مما يؤدي إلى اقتناع المرأة بأنها حامل، كما أن من الممكن أن تعاني المرأة من بعض الأوجاع في البطن، وحدوث القليل من النزيف أو التنقيط من المهبل، ولكن في الحقيقة لا يشخص كيس الحمل الفارغ إلا عند إظهار جهاز الموجات فوق الصوتية رحم فارغ، أو وجود الكيس فارغا.

وفي حالة الكشف عن وجود هذا الكيس فارغ أثناء زيارة الطبيب، يقوم الطبيب بعطاء المرأة بعض العلاج المتاح التي يمكن تقديمه، ويؤخذ في الاعتبار طل فترة الحمل، والتاريخ الطبي، والحالة العاطفية للمرأة، عند اختبار العلاج المناسب، ومن أبرز الخيارات:

  • انتظار حدوث إجهاض بشكل طبيعي دون تدخل.
  • القيام بعملية جراحية من أجل إزالة النسيج المشيمي من الرحم.
  • تناول الأدوية التي قد تؤدي إلى الإجهاض للمرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى