أمومة وطفولة

تعرفي على أهم علامات الولادة الطبيعية

بعد انقضاء  فترة الحمل ومرورها بسلام بعد تسعة اشهر كاملة من المعاناة والألم تبدأ المرأة الحامل في الاستعداد لعملية الولادة للحصول  علي طفل يشبها كثير في المواصفات، وسوف نقوم معكم بعرض أهم علامات الولادة الطبيعية حتى تكوني على استعداد لهذا الحدث الهام.

فترات الحمل وعملية الولادة

منذ حدوث الحمل من آخر يوم من آخر دورة شهرية يمر الحمل بثلاث مراحل أساسية كل مرحلة تمثل أهمية لصحة الأم والجنين فالمرحلة الأولى والتي تستمر ثلاث اشهر تعد هي اهم مرحلة لتثبيت الحمل وتشعر معها المرأة الحامل ببعض الأعراض الطبيعية التي لابد من المرور بها في تلك المرحلة أما المرحلة الثانية والتي تبدأ من الشهر الرابع حتي الشهر السادس فهي مرحلة مرنة نوعا ما وتظهر فيها المرأة مقبلة علي تناول الطعام وممارسة الكثير من النشاطات أما في المرحلة الأخيرة والتي تكون من بداية السابع حتي الشهر التاسع ونهاية الحمل استعدادا للولادة

عملية الولادة

يحدد الطبيب المختص عملية الولادة المتوقع وليس الحتمي من خلال سؤال المرأة عن آخر يوم في آخر دورة شهرية حدثت لها وعلي أساسه يحدد بداية عملية الحمل

علامات الولادة الطبيعية

عملية التبويض وبداية الحمل

بمجرد تلقيح البويضة من الحيوان المنوي يحدث الحمل فانسب وقت للحمل تكون بممارسة الجماع أيام الاباضة المحددة والمعروفة للمرأة من الطبيب المختص لأنها انسب الأوقات للاباضة وحدوث الحمل فالبويضة المخصبة تمر عبر قناة فالوب لتذهب إلى بطانة الرحم ويحدث الحمل وهو بداية عمر الجنين ومع استمراره لتسعة اشهر كاملة تكون فترة الحمل

علامات مؤكدة للولادة الطبيعية

تحدث الولادة الطبيعية بعد انقضاء الأربعين أسبوع وهي مدة التسعة اشهر وقد الموعد وتلد المرأة في الشهر السابع وقد تكمل مدة حملها كاملة وتلد بالتاسع وقد يتأخر الحمل للشهر العاشر ويقوم الطبيب المختص بتحديد موعد الولادة بالتقريب حسب تحديد بداية الحمل

العلامات المؤكدة للولادة الطبيعية

  • الرغبة الشديدة في الذهاب للحمام لكبر حجم الجنين وضغطه علي جهاز المثانة عند المراة
  • شعور المرأة بكثرة الحركة والنشاط حيث تقوم بتنظيف شقتها
  • كثرة الانقباضات التي تشعر بها المرأة وعلي فترات متقربة وعالية
  • إصابة المرأة بالأسهال والغثيان
  • شعور المرأة بسهولة التنفس لان الجنين في هذه المرحلة يكون قد نزل للحوض
  • نزول السائل المائي الامينوسي المحيط بالجنين

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى