أمومة وطفولةصحة الطفل

علاج تسلخات الأطفال حديثي الولادة وما هو الحل الأمثل للتخلص منها

علاج تسلخات الأطفال حديثي الولادة لا شك أن جلد الأطفال حديثي الولادة يختلف اختلافًا جذريًا عن جلد البالغين، حيث أن جلد الأطفال يعد من أكثر الأماكن رقة في أجسامهم عن جلد الكبار الذين يتميزون بقوة جلودهم ووجود كمية كبيرة من الشعر يمكن أن يعمل على حمايتها قدر الإمكان، بالإضافة إلى أن الغدد الدهنية والعرقية تعد أقل عددًا، لذا عند إصابة الجلد تحديدًا بأي تسلخات أو إلتهابات غير مسبوقة يجب عرض الطفل على الطبيب المختص كي يتأكد من سلامة جلد الطفل وخلوه من أي إصابات سيئة لا قدر الله، ومن خلال ما يلي سنتعرف على كيفية علاجها.

علاج تسلخات الأطفال حديثي الولادة

من أصعب الأمور التي تزعج الكثير من الأمهات هي تسلخات جلد طفلها، بالأخص إن كان هذا الطفل هو أول طفل لها ولم يسبق لها التعامل مع مثل هذه الحالة، ومن خلال ما يلي سوف نتعرف على أهم الطرق لعلاج التسلخات لدى الأطفال المولودين حديثًا:

علاج تسلخات الأطفال حديثي الولادة
علاج تسلخات الأطفال حديثي الولادة

اقرأي ايضاً :  معلومات عن مرض البهاق عند الأطفال واهم الاعراض والاسباب

  • تغيير الحفاض بشكل دائم

يجب الحرص الشديد على قيام الأم بتغيير الحفاضة لطفلها الرضيع كلما ادركت أن هناك بلل يمكن أن يصل إلى جلد الطفل ويسبب له التسلخ، أو على الأقل تغييرها لمدة لا تقل عن أربع مرات بشكل يومي وذلك للحفاظ على الجلد من التسلخ قدر المستطاع، فإن جلد الطفل من أكثر الاماكن حساسية ويكون عرضة للتسلخ بشكل كبير.

  • تطهير وتعقيم مكان الحفاض في كل مرة

يجب الحرص على التنظيف الدائم للأماكن الحساسة في جلد الطفل، وذلك من أجل الحفاظ عليها من التسلخات بسبب المواد الحارقة التي يمكن أن توجد في بول وبراز الطفل الرضيع والتي عند عدم الحرص على تنظيفها وتعقيم مكانها بشكل جيد يمكن أن تؤدي لحدوث التسلخات.

  • كريمات مرطبة للجلد

يمكن الحرص على استخدام الكريمات التي تعمل على ترطيب جلد الطفل بشكل دائم وتمنعه من التسلخ، حيث أن هناك بعض الكريمات المخصصة لدهان منطقة الحفاض بها قبل ارتداء الطفل له من أجل سلامة جلد الطفل.

وفي النهاية نتمنى ان نكون قدمنا لكم كيفية علاج تسلخات الأطفال حديثي الولادة ، كما يجب أن تحرص كل أم لديها طفل حديث الولادة على ملاحظة جلده أولًا بأول، والحرص الدائم على تنظيفه وترطيبه من المياه قبل ارتداء الحفاض ، مع ضرورة استخدام حفاضات مانعة للتسريب، وإن زاد الأمر عن الحد يجب استشارة الطبيب بشكل فوري.

إغلاق