مراحل الحمل

حركة الجنين في الشهر السابع واسباب تأخرها

حركة الجنين في الشهر السابع تزيد كمية الدم في جسم المرأة الحامل بنسبة 30-50%، حيث يرجع ذلك لصحة الجنين، كما يتم تعويض كثير من الدم مقابل ما ستخسره وقت الولادة، كما أنها تبدأ بالتغير، مما يؤدي ذلك ضيق في الرحم، وتشمل تحركات الجنين خلال هذا الشهر كحركة المرفقين، والركبتين، كما يمكنه أيضاً الدوران، كما أن تقوم بالضغط على الأعضاء، مما يسبب الحامل آلام في الظهر.

حركات الجنين في الشهر السابع

تصبح لها فترات محددة ووضعيات غير سليمة للأم خاصة أثناء جلوسها، فتظهر حركات الجنين كالآتي:

  • حركة الجنين في الشهر السابع تظهر مباشرة بعد تناول المرأة الحامل للطعام.
  • تظهر أيضاً عندما تشرب الأم المنبهات.
  • عندما تجلس الحامل لفترات طويلة.

للمزيد : أعراض الولادة في الشهر الثامن

تأخر حركة الجنين في الشهر السابع

  • تتحرك المشيمة إلى الأمام فتتلقى حركات الجنين فلا تشعر بها الأم.
  • فشل المرأة الحامل بالتميز بين أن تكون هذه حركة الجنين إما حركة الأمعاء.
  • قد يكون هناك مرض هو السبب الرئيسي لتأخر حركة الجنين في الشهر السابع.
  • نمو تكوين الجنين.
  • الضعف في جسم الجنين والعظام.
  • ظهور إضطراب نفسي لدى المرأة الحامل والشعور دائماً بعدم الراحة والإرهاق.
  • قد يكون الجنين في وضع معاكس، فيكون في الجهة المؤدية لظهر الأم.
  • وفاة الجنين في هذا الشهر.

بطء حركة الجنين في الشهر السابع

  • تعرض الحامل للتدخين في فترة الحمل .
  • تهمل الأم أثناء الحمل بالتغذية الصحية السليمة.
  • ارتفاع الضغط عند المرأة الحامل.
  • إصابة الطفل في رحم الأم بأمراض مثل المرض الوراثي، ونقص كبير في الجهاز الحركي للجنين.
  • يحدث للجنين نقص في الأكسجين، فيرجع ذلك إلى دوران الحبل السري على الجنين.
  • تناول الحامل أدوية ومسكنات لإزالة الآلم التي تشعر به خلال الحمل.
  • كبر وزن الجنين حيث يأخذ مساحة كبيرة داخل الرحم.
  • تتعرض المرأة الحامل بكثير من الإنتفاخات.
  • زيادة في كثافة الطبقات التي تحمي الطفل.
  • خطأ الحامل في حساب عمر الجنين.

ومن هنا وصلنا لنهاية المقال، وقمنا بتقديم شرح وافي عن حركة الجنين في الشهر السابع، وتحدثنا أيضاً عن تأخر حركة الجنين في هذا الشهر، وأتمنى أن ينال هذا المقال على إعجابكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى