علامات الحملوسائل منع الحمل

أضرار اللولب .. تعرفي على كافة التفاصيل حول اللولب الرحمي

أضرار اللولب ، تلجأ العديد من السيدات اللاتي لا يرغبن في حدوث حمل إلى استخدام اللولب، لكن الكثير منهم يقلق منه ويضطروا لاستخدام الوسائل الأخرى ذات الأضرار الأقل، وبالرغم من ذلك، يعتبر اللولب من الوسائل الأكثر أماناً في منع الحمل، وكما أنه  يسبب العديد من الأضرار، لكن أضراره أقل من الوسائل الأخرى التي تسبب خلل في هرمونات جسم المرأة.

ما هي أضرار اللولب  

يسبب اللولب للعديد من الحالات عدة أعراض جانبية سيئة، وذلك يجعل استخدامه لمنع حدوث الحمل غير مفضل للمرأة، لذا تلجأ إلى استخدام الوسائل الأخرى مثل الحبوب، وأضرار اللولب كالتالي:

  • يمكن أن يؤدي استخدام اللولب إلى الإصابة بمشكلة الأنيميا، وفقر الدم.m
  • يعتبر اللولب من الوسائل التي تؤدي إلى الشعور بألم شديد في أسفل الظهر.
  • يسبب اللولب حدوث نزيف للمرأة في أوقات غير موعد الدورة الشهرية.
  • يسبب حدوث التهابات في المهبل.
  • إمكانية إصابة المرأة بالتشنجات.
  • ومن أكبر المشاكل التي يسببها اللولب للمرأة، هي شعورها بألم شديد أثناء الجماع.
  • يسبب اللولب الألم الشديد للمرأة أثناء الدورة الشهرية، ويكون الدم زائد عن الطبيعي.
  • يسبب أيضاً نزول الافرازات المهبلية ذات الرائحة الكريهة.
  • يجعل المرأة تشعر بألم شديد في بطنها.
  • إمكانية الاصابة بعدة آلام في الرأس، والصداع الشديد.
  • يحدث تغيرات في شكل ثدي المرأة.
  • وفي قليل من الحالات، يمكن أن يخترق اللولب لجدار الرحم، ويصل لمنطقة البطن.
أضرار اللولب
أضرار اللولب

للمزيد :  عراض سقوط اللولب من الرحم – علاج سقوط الرحم وكيفية ازالة اللولب بنفسك

تفاصيل عن اللولب الرحمي

اللولب الرحمي هو قطعة بلاستيكية على شكل حرف T، ويتم إدخاله في الرحم، وينقسم اللولب الرحمي إلى نوعين أساسيين، وهما اللولب النحاسي، واللولب الهرموني:

  • اللولب النحاسي

يعتبر اللولب النحاسي من الأنواع القديمة، والشائعة، فهو عبارة عن قطعة نحاسية مغطاة بالبلاستيك على شكل حرف ال T، ويقوم بدوره على جعل الرحم وقناة فالوب يفرزوا عدة مواد تؤثر سلباً على الحيوانات المنوية، فهي من المواد التي تقوم بوقف وتقليل نشاط الحيوان المنوي، ومن الجدير بالذكر أن اللولب النحاسي يمكن أن يصل مفعوله إلى أمد طويل، فيمكنه أن يستمر لمدة تصل إلى 10 سنوات.

  • اللولب الهرموني

تعتمد هذه الوسيلة على إفراز هرمون البروجيستين، وذلك يؤدي إلى الإفراز الزائد للمخاط، ويمنع بدوره الحيوان المنوي من الوصول للبويضة، ويقلل من نشاط الحيوانات المنوية، كما يساهم في زيادة السمك لبطانة الرحم، ويبقى اللولب الهرموني لمدة طويلة أيضاً، لكن ليس بنفس مدة اللولب النحاسي، فهو يستمر خمس سنوات تقريباً.

في النهاية وضحنا أضرار اللولب ، وتحدثنا عن أنواعه النحاسي، والهرموني، وننصح كل سيدة ترغب في منع حدوث الحمل في الوقت الحالي، أن تستشير طبيبها الخاص في النوع المناسب لها، وتقوم بتركيبه في مكان مضمون، ونتمنى أن ينال المقال على اعجابكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى